أخر تحديث : 09/12/2016 - 04:03 توقيت مكة - 19:03 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
لله دُرك”ياهادي” أزقرهم (فردآ فردا ) إن لم تسطيع زقرهم دفرة واحدة
  • منذ 10 شهور
  • 9:10 ص

بقلم/عبدالرحمن سالم الخضر
الرئيس ” عبدربه منصور هادي” مهما أختلف بعضا من أخواننا الجنوبيين معه وسوا كانوا محقين في بعض الإختلاف مع الرئيس هادي اومخطئون فبين لحظة واخرى وظرف وآخر تجد الكثير يراجع حساباته ويقول
يكفي من الرئيس هادي انه في عهده وعلى يده تم كسر شوكة ” الزعيم” عفاش الذي مارس ابغض وابشع الجرائم في عموم اليمن ! كما مارس وأرتكب جرائم جسيمة بحق ابناء الشعب الجنوبي … جرائم لم يعهدها الجنوب عبر تاريخه المعاصر
يكفي الرئيس هادي انه السياسي الوحيد الذي أستطاع ان يتغلب على ” عصابه” كبيرة استطاعت ان تسيطر على كل كبيرة وصغيرة وأستطاعت ان تلتف حتى على الثورة في الشمال !
يكفينا من الرئيس هادي انه عراهم أمام العالم … نعم انه هادي الذي كانوا يعتقدون انه الرجل الذي سيمشونه ” ريموت كنترول” عن قرب ومن بعد ! لكنهم انصدموا وخابت آمالهم وتناسوا انه إبن ” الجنوب” إبن ” ابين” فحتى ان اوهمهم بكثير مما يخططون له إلا انه كان متنبه لهم
فكان يغمض عين ويفتح الثانية ليرصد بها تحركاتهم المُريبة ! فكان يوهمهم إنه الحمل الوديع ! بينما هو في الحقيقة إبن عدن الثورة عدن الحرية . اوهمهم بإنه وبلهجته العامية قد يمكنهم من الكثير ! بينما كان بالفعل
” يزقرهم دفرة واحدة” إنه ابن آل ” الدنبوع المآرمي” تلك القبيلة والمشائخ الذين لا يقبلون الضيم وتاريخهم ولهجتمهم المحلية إنما يعتبرونها جزء لا يتجزاء من أصالتهم وإرتباطهم بوطن أسمه الجنوب!
نعم انه الرئيس ” هادي” الذي نختلف معه احيانا ونتفق معه أكثر الأحيان بشأن وضعنا في الجنوب ! فعندما نختلف معه نقول لماذا لا يعمل الرئيس هادي كما عاملونا ولماذا لا يتبناء سياسة أكثر وضوح وعلنية تجاه قضيتنا الجنوبية ! وهذا خلاف ليس بالكبير فأعتقد كما يعتقد غيري ان الرئيس ” هادي” تحكمه ظروف سياسية قد لا تُجيز له ما نقول و ما نختلف معه عليه احيانا !
ولاشك ان الكثير من أبنا الجنوب قد اصبحوا اليوم يدركون تماما إنه لابد من العمل جنبا إلى جنب الرئيس هادي
الذي مكن اخيرا قيادات جنوبية مناضله مكنهم من اخذ مواقعهم في العمل السياسي الواقعي وذلك من خلال تسليمهم مراكز قيادية داخل الجنوب !
وهذا لاشك سيضاف الى سجل الرئيس هادي ! السجل السياسي المُعقد في ظروف سياسية أكثر تعقيدا … يبقاء السوال المطروح والأهم في تاريخ نضال شعبنا الجنوبي
هل سيعقل الجنوبيين قيادات سياسية واحزاب وغيرها ! هل سيراجع الجميع حساباتهم ويوحدون الصف والكلمة ويتركوا الخلافات العقيمة والهزيلة في هذه الظروف وهذه الفرصة التي لن يكررها التاريخ اطلاقا !
إنها الفرصة الاهم لوحدة الصف الجنوبي والعمل جنبا اى جنب مع الرئيس هادي ووقوف الجميع الى جانب قوات التحالف الشقيقة التي لم ولن تظلم الجنوبيين بعد هذه الاحداث التي كشفت للاشقاء من هو العدو ومن هو الاخ والصديق الصدوق لهم !
وحدوا الصف وهيئوا انفسكم في كل مكان وفي كل مرفق وانخرطوا في الجهاز الامني والاداري للدولة الحالية حتى تتمكنوا من فرض الأمر الواقع والحقيقي على الارض ! ارضكم ارض الجنوب لتكونوا قادرين على المفاوضة والتفاوض بشأن أي حل سياسي بعد هذه الحرب ! والحل المرضي لكم ولشعبكم لن تنالوه ان ظليتم أثنا هذه الحرب مختلفين والمصيبة ان انتهت وانتم مختلفين !
لله درك يابن هادي ” ازقرهم فردا فردا لإنك ربما لا تستطيع زقرهم ” دفرة واحدة”

شاركـنـا !

أترك تعليق
ابحث في الموقع
حالة الطقس في عدن
صفحتنا علي فيسبوك
إعلان

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.