صالح يطل مجددا بظهور استسلام ويدعو قادة حزبه لحماية أنفسهم | يافع نيوز
أخر تحديث : 11/12/2016 - 09:04 توقيت مكة - 12:04 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
صالح يطل مجددا بظهور استسلام ويدعو قادة حزبه لحماية أنفسهم
صالح يطل مجددا بظهور استسلام ويدعو قادة حزبه لحماية أنفسهم

يافع نيوز -صنعاء

جدد الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح ظهوره الاعلامي أمس السبت عبر صور وحديث مكتوب وصف اعلام بخطاب”استسلام سياسي مبطن” منه، يعد الأول له  بعد خسارته المريرة لفرضة نهم وفقدانه احد أقوى ألوية الحرس الجمهوري الموالية له في تلك المنطقة الأمامية المهمة والحامية لتخوم معقله الرئيسي بسنحان وحدة صنعاء.
و أكد صالح- في خطابه – أن الشعب اليمني تجمعه أواصر الإخاء والجوار والعقيدة والمصير المشترك مع الشعب السعودي.في إشارة إلى مغازلته للرياض واستجدائه المبكر بالموافقة على خروجه آمنا من اليمن دون شروط هذه المرة ووفقا لمبادرة حل روسية دعت اليها مجلس الأمن لاجتماع حول اليمن بعد غدا الثلاثاء ويتوقع انها تصب في هذا الاتجاه كونها جاءت متزامنة أيضا مع مغادرة مفاجئة للقائم بأعمال السفير الروسي بصنعاء قبل أمس وعقب ساعات قليلة من أحكام قوات الشرعية قبضتها على معسكر فرصة نهم الاستراتيجي المحاذي لصنعاء.
ووفقا لرصد مراقبون برس عن وسائل اعلام صالح وحزبه فقد حث – في اجتماعه الطارئ باعضاء اللجنة العامة لبقايا حزبه المؤتمر والأحزاب المفرخة منه باسم أحزاب التحالف الوطني – على تحمل مسؤولية حماية أنفسهم وامنهم الشخصي والمجتمعي والتماسك والتصدي كلا من موقعه وبكل مايملك لمايصفه بالعدوان السعودي وعدم التأثر بالحرب الإعلامية النفسية.وحسب قناته اليمن اليوم فقد أشاد صالح – خلال اجتماع طارئ عقده أمس السبت بقادة حزبه وحلفائه بصنعاء للوقوف على مستجدات وتطورات ماتصفها بالحرب العدوانية الجارية على اليمن – اشاد بما وصفها ببطولات وانتصارات قوات الجيش والامن واللجان الشعبية. وأكد أنه يساندهم بالدعاء بالنصر المؤزر الذي قال إن صنعاء ستظفر به على من اسماهم بغزاة العدوان وأنها ستتصدى لهم كما تصدت في 67-1968 لما أسماه بالحصار الامامي الملكي السعودي الإمبريالي.ويعد هذا الظهور الإعلامي هو الأول من نوعه للرئيس اليمني السابق بعد هزيمة قواته وحلفائه الحوثيين في فرضة نهم وتبادله والحوثيين الاتهامات بتسليمها للقوات اليمنية الموالية للحكومة الشرعية المعترف بها دوليا.

رابط الفيديو
https://www.youtube.com/watch?v=74J7soYKbI8

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.