خادم الحرمين الشريفين يلتقي مفتي عام المملكة وعدد من العلماء | يافع نيوز
أخر تحديث : 02/12/2016 - 11:06 توقيت مكة - 02:06 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
خادم الحرمين الشريفين يلتقي مفتي عام المملكة وعدد من العلماء
خادم الحرمين الشريفين يلتقي مفتي عام المملكة وعدد من العلماء

يافع نيوز – صحف السعودية :

استقبل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، في قصر اليمامة اليوم، الأمراء، وسماحة مفتي عام المملكة، والعلماء، وجموعاً من المواطنين الذين قدموا للسلام عليه.
وفي بداية الاستقبال أنصت الجميع لتلاوة آيات من القرآن الكريم ثم تشرف الجميع بالسلام على خادم الحرمين الشريفين.
حضر الاستقبال الأمير عبدالعزيز بن فهد بن فيصل، والأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، والأمير سعود بن سعد بن عبدالعزيز، والأمير محمد بن مشاري بن عبدالعزيز، والأمير خالد بن بندر بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبدالعزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير الدكتور سعود بن سلمان بن محمد، والأمير الدكتور تركي بن سعود بن محمد رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، والأمير خالد بن عبدالعزيز بن مشاري.
وحضر كذلك الأمير بندر بن سعود بن محمد رئيس الهيئة السعودية للحياة الفطرية، والأمير خالد بن سلمان بن محمد، والأمير عبدالمحسن بن عبدالله بن عبدالرحمن، والأمير فهد بن سعد بن تركي، والأمير بندر بن عبدالعزيز بن عياف، والأمير عبدالله بن مساعد بن عبدالعزيز الرئيس العام لرعاية الشباب، والأمير منصور بن ثنيان بن محمد، والأمير منصور بن محمد عبدالعزيز، والأمير تركي بن سعد بن سعود، والأمير عبدالعزيز بن عبدالرحمن بن مشاري، والأمير متعب بن فهد بن فيصل.
كما حضر الأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبدالعزيز المستشار بالديوان الملكي، والأمير بندر بن فيصل بن عبدالرحمن، والأمير تركي بن نواف بن عبدالله، والأمير فيصل بن فهد بن مساعد، والأمير فيصل بن نواف بن عبدالعزيز، والأمير بندر بن فيصل بن بندر، والأمير سعود بن فيصل بن مساعد، والأمير سعود بن سلمان بن عبدالعزيز، والأمير عبدالعزيز بن مشاري بن محمد، والأمير نايف بن بندر بن عياف، والأمير عبدالمجيد بن عبد الإله بن عبدالعزيز، والأمير فيصل بن نهار بن عبدالله، والأمير عبدالعزيز بن سعود بن فيصل، والأمير فهد بن منصور بن ثنيان.

وكان أكد مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ أن إطلاق خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز «عاصفة الحزم» بتحالف عربي إسلامي كان من أجل الدفاع عن العقيدة الإسلامية التي تعرضت لهجوم خبيث من المد الصفوي، الذي أراد الشر بالإسلام والمسلمين، وحاول دعاته زرع المكائد بين أبناء الأمة، والإفساد في الأرض بمختلف الوسائل ومنها التشكيك في العقيدة ومنهج السلف الصالح، والعلماء.version4_picsart_1432903649374
ودعا المفتي خلال استقباله، أمس في مكتبه، ضيوف خادم الحرمين الشريفين من العلماء والدعاة والمفكرين المشاركين في (الجنادرية) بحضور عضو هيئة كبار العلماء الشيخ محمد آل الشيخ، إلى توحيد صف الأمة الإسلامية والتصدي لمثل هذه المحاولات البغيضة من خلال الحفاظ على العقيدة والدفاع عنها، وتوضيح زيف ما يدعي الحاقدون وباطل ما يتبعون، ونشر قيم الإسلام وتعاليمه السمحة والتحذير من ذرائع الزيغ والانحراف التي يروجون لها. من جانبهم أكد العلماء والمفكرون الحاضرون أن الواجب الشرعي والإسلامي يدعو إلى الوقوف مع المملكة للتصدي للأخطار التي تحاول النيل من الإسلام والمسلمين، وتحقيق التكامل العربي والتضامن لأن الخطر يهدِّد حقيقية الإسلام ويشوِّه الرسالة الإسلامية. وشدد مفتي موريتانيا الشيخ أحمد المرابط، على أن أهل السُنَّة والجماعة يواجهون في الوقت الراهن محاولات بائسة من الأعداء للنيل من منهج السلف الصالح، وذلك بأساليب محرّفة وباطلة وتأويلات جاهلية. مبيناً أهمية تبادل شجون الدعوة بين أهل السُنّة والجماعة خاصة في مجال الأدلة الشرعية التي يُتعاطى معها لمواجهة المبطلين والمؤولين والمنتحلين من أهل الجهل الذين يأخذون كثيراً من النصوص الشرعية ويطوِّعونها لأغراضهم الضلالية.902776
كما تحدث خلال اللقاء مفتي طرابلس الشمال في لبنان، الشيخ مالك الشعار، ورئيس جماعة أنصار السُنَّة في السودان الدكتور إسماعيل الماحي، والباحث والمفكر الإسلامي الدكتور عبدالله الجندي، ورئيس جمعية القرآن والسُنَّة في المغرب الدكتور محمد المغراوي، وأجمعوا في ثنايا أحاديثهم على أهمية التصدي للأخطار المحدقة بالإسلام والمسلمين، والوقوف صفاً واحداً ضد من يحاول تشويه صورة الإسلام السمحة أو التشكيك في العقيدة، والحفاظ على البُعد المضموني العميق للشرع الإسلامي الحنيف، مثنين على مواقف المملكة في كل ما من شأنه رفعة الأمة الإسلامية ومن ذلك قيادتها في مبادرة إنشاء «التحالف الإسلامي ضد الإرهاب» بوصفها مهبط الوحي، وقبلة المسلمين.

 

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.