الأمن والاقتصاد على رأس أولويات بحاح في عدن | يافع نيوز
أخر تحديث : 04/12/2016 - 11:35 توقيت مكة - 02:35 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
الأمن والاقتصاد على رأس أولويات بحاح في عدن
الأمن والاقتصاد على رأس أولويات بحاح في عدن

يافع نيوز – البيان

يواجه نائب الرئيس اليمني رئيس مجلس الوزراء خالد بحاح، عدداً من التحديات بعد عودته إلى عدن مجدداً، من أبرزها الجانب الأمني والاقتصادي، وتحرير ما تبقى من محافظات ما زالت تحت سيطرة الانقلابيين.

ويحتل الملف الأمني في العاصمة عدن أولوية لدى السكان، الذين يطالبون الحكومة بسرعة استكمال عملية الانتشار في المديريات، التي تشهد تكرار حوادث الاغتيالات، واستكمال عملية دمج ما تبقى من عناصر المقاومة في الجيش والأمن، وإعادة نشرهم في عدن، والمحافظات المجاورة.

وقال مصدر مسؤول في السلطة المحلية في عدن لـ«البيان»، إن حكومة بحاح أمامها مسؤوليات جسيمة وكبيرة، تبدأ في استكمال دمج المقاومة، واستكمال عملية الانتشار الأمني في المناطق، التي تشهد حوادث اغتيالات، وكذلك وضع معالجات اقتصادية لتوفير رواتب الموظفين، وضخ عملة صعبة إلى السوق المحلي، بهدف تنشيط الاقتصاد، وكذلك رفد المحافظات المحررة بالميزانية التشغيلية حتى يستطيع المسؤولون فيها تأدية مهامهم.

نقل مقرات

ويسعى عدد من الوزراء في حكومة بحاح إلى نقل مقرات وزاراتهم إلى العاصمة المؤقتة عدن، وذلك بهدف تنشيط عمل هذه الوزرات. وقال وزير الزراعة محمد الميسري، إنه تم نقل عمل ديوان وزارة الزراعة من صنعاء إلى عدن لممارسة أعمالها وأنشطتها المختلفة بناء على توجيهات رئاسية صادرة من الرئيس هادي، وكذا قرار مجلس الوزراء، الذي قضى بأن عدن العاصمة المؤقتة.

ووجه الوزير الميسري جميع فروع الوزارة في المحافظات وخاصة المحافظات المحررة عدم التعامل مع الميليشيات الانقلابية، أو أية جهات أخرى خارجة عن ديوان الوزارة، ومنع إصدار وتجديد أي تصريحات سابقة إلا عبر ديوان الوزارة بعدن.

وساد الشارع في العاصمة المؤقتة عدن تفاؤل بعد عودة نائب الرئيس اليمني والحكومة اليمنية، وإعلانهم البقاء في عدن لحلحلة العديد من الملفات العالقة.

وقال الإعلامي محمد سالم باحميل، إن عودة الحكومة إلى عدن خطوة مهمة، وفي الطريق الصحيح لاستكمال عملية تطبيع الحياة في المحافظات المحررة، ومشاركة الحكومة على الأرض في هذه العملية خصوصاً بعد التحسن الأمني، الذي شهدته عدن مؤخراً.

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.