الفريدي: لم أطق الآلام .. وغيابي بين أسبوعين وشهر

fdcd41bc-8740-4ac7-91e1-479cce8c3ecf_16x9_600x338

يافع نيوز-متابعات
سيغيب أحمد الفريدي صانع ألعاب النصر عن فريقه من جديد لمدة قد تصل إلى شهرين، بعدما اضطر إلى إجراء عملية جراحية أسفل الظهر وذلك حسبما أعلن النادي مساء الأحد.
وغاب الفريدي عن فريقه منذ أبريل من العام الماضي قبل أن يعود الشهر الفائت ليشارك أمام الاتحاد والشباب، وبقي على الدكة في مباراة الهلال الدورية، قبل أن يظهر أساسياً في مواجهة الدرعية بكأس الملك نهاية الأسبوع الماضي.
وقال الفريدي لـ”العربية.نت”: بدأت أشعر بالألم قبل مباراة الدرعية الماضية وتحاملت عليه لكن خلال الأيام الماضية لم أستطع وذهبت إلى الطبيب الذي طلب مني إجراء العملية فوراً قبل أن تحدث مضاعفات أخطر، ولم يكن بمقدوري تأجيلها إلى وقت لاحق؟
وأردف: فترة الغياب قد تصل إلى شهرين في بعض الأحيان، وربما لا يدوم الغياب سوى أسبوعين والمتوسط يكون لمدة شهر، لكن هذا كله يعود إلى حالة الجسم والتئام الجرح، أما على الصعيد البدني فإذا كان الغياب لمدة أسبوعين فلن أحتاج إلى برنامج تأهيلي ولياقي، وبإذن الله تكون عودتي إلى الملاعب سريعاً لأخدم الفريق في المرحلة المقبلة.
ويعني ذلك أن الفريدي سيغيب عن 5 مباريات دورية عن النصر، ومباراة الشعلة في كأس الملك، وربما يمتد ذلك إلى أولى مباريات النصر الآسيوية أمام ذوب آهن الإيراني، بعدما تنفس الإيطالي فابيو كانافارو قد تنفس الصعداء بعودة جميع لاعبيه المصابين أمام الدرعية بعدما استعاد إبراهيم غالب وعوض خميس وأحمد الفريدي وأدريان في قائمته الأساسية إلا أنه سيعيد حساباته بعدما تأكد غياب صاحب الرقم 15.

اترك رد

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: