رواية يوريكا (وجدتها ) يحتفل بها شباب عدن | يافع نيوز
أخر تحديث : 11/12/2016 - 12:56 توقيت مكة - 15:56 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
رواية يوريكا (وجدتها ) يحتفل بها شباب عدن
رواية يوريكا (وجدتها ) يحتفل بها شباب عدن


يافع نيوز – خاص:
أقيم مساء أمس حفل توقيع رواية يوريكا للكاتب علاء العقربي حيث حضر العديد من المثقفين والفنانين والاعلامين وممثلي منظمات مجتمع مدني ومبادرات شبابية وحشد كبير من شباب عدن المهتمين بثافتهم وابداعات شباب مدينتهم .
تحدث في بداية لقائي راوي المبدع علاء العقربي عن نبذه عن روايته الرمانسية يوريكا حيث اشار فيها الى عاشقين متيمين وبينهما محاكاة عظيمة وخيال واسع هناك عاشق كثير الترحال ومعشوقة كثير الانتظار وهو سيد الترحال وهي سيدة الانتظار وهي تسكن بعدن يقتلهما الشوق والانتظار والهفة لم تلغي بينهم المسافات والابعاد على ان ينسى معشوقته كثيرالمراسلة لها والتفكير بها في كل وقت وحين مضيفا ان في ذاكرة العاشق كل شي يلهمه بمعشوقته بلهفة وشوق.
وأشار ان يوريكا لها معنى اغريقي وجدتها مشيرا الى روايته انه كان دائما يبحث عن فتاته في الرواية الى ان وجدها كما قال ارخميدس عند عثوره على قانون الطوف يوريكا بمعنى وجدتها وبنفس الطريقة وجد العاشق معشوقته بروايتي يوريكا. مضيفا تناولت فيها العديد من الإسقاطات في شتى مجالات الحياة التي توثر على نوع العلاقة بين الفتاة والشاب وتجعل الرواية اكثر واقعية.
وأوضح انه استخدم أثناء كتابته لروايته أسلوب اسريالي الخيالي المفتوح الواقعي والمحاكاة الانلوب والادلوج حيث الهمتني محبتي وقراتى للأدباء العرب منها أحلام السيانغمي وغادة السمان والكاتب الكبيرمحمود درويش.
وأضاف ستكون لي رواية قادمة مذكرات مقاوم باجروفي شخصية واقعية وهي تحكي عن كل ماتعرضنا له خلال فترة الحرب من معاناة.
من جانبه تحدث الأستاذ علي محمد يحي – باحث في مجال الثقافة والأدب والتاريخ عن قراءته النقدي لرواية يوريكا حيث قال : قد حظيت بشرف مراجعة الرواية بشكل كامل قبل طباعتها وأوضح أن الراوي اتبع المنهج في كتابة الرواية الأسلوب الملحمي الفردي كأنه يخاطب الإنسانة الغير موجودة وقد تخيلها وحاكاه كأنه يعرفها ينتهي وعدها سيظل ينتظرها إلى أن تعود.. مؤضحا ان الرواية فيها محاكاة ملحمة افريوس احب حبيته وحاول ان ينزل لها الى ان سبيل الحصول لحبيته ولكنه يفقدها وهذه عكسها تماما.
وأشار ان رواية يوريكا فيها الاحداثة والتاريخ والسياسية عندما تحدث عن عدن بكلمتان عبرفيها عن ماحدث على مدى 25 عام بكل جميل كان في عدن .
مشيرا الى انه سيجتاز جميع الكتاب الذي سبقوه بالكتابة في مجال الرواية ومن برزوا وحظيو بالشهرة خلال السنوات الماضي وسيكون له على مدى سنوات القادمة اسم مميز وأسلوب مميز لكونه استخدم أسلوب عالمي مفهوم عالمي في السرد اتخذ من الملحمة غطاءا لما أرد أن يقوله في الاجتماع الحب والسياسية..متمنيا له ان يستمر على نفس المنهاج من حيث بناء الرواية وان يختلف في المواضيع كما بحث في الملاحم ان يبحث في القضايا الأخرى جانب التاريخي والآثار.
من جهته أشار عبدالعزيز بن بريك – مدير مكتبة الوطنية وباحث الى ان مدخل رواية يوريكا يعتبر مهم في سردية التي تجلى بها العمل الإبداعي الجميل حيث دخل الراوي إلى عوالم متعددة اصطفها من خلال امتزاج السردية النثرية والسردية الشعرية الذي خلق من الرواية مكمن جميل خلق سردية مغايرة لسردية المألوفة في الرواية اليمنية .
واكد ان الراوي علاء عقربي دخل تحدي كبير في مسالة كيفية نسج المخيال السردي في أحداث الرواية حيث انها متلازمة مع الشخوص يسيرون مع منح المعتاد متمنيا له ان يكون له بروز في عالم الرواية والتميز كغيره من الكتاب الشباب.
6151e97c-d1bd-4095-8ffc-85d47203d389
*من : خديجة الكاف

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.