أخر تحديث : 09/12/2016 - 12:07 توقيت مكة - 03:07 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
التصالح والتسامح : من لم يعمل به فهو العدو الحقيقي لشعب الجنوب!
  • منذ 11 شهر
  • 10:06 ص

بقلم /عبدالرحمن الخضر
قبل أيام كنت قد زرت مدينة “عدن الحبيبة” يومها كتبت مقال بعنوان (ما أجمل عدن بدون جهاز القتل المركزي)
وقلت يومها رغم ماشاهدت من الخراب والدمار وآثار لحرب قذرة حرب إبادة لم تشهدها عدن ومدن الجنوب الاخرى عبر تاريخها المعاصر …إلا انني رغم هذا وذك اعتبرتها أجمل واروع زيارة لعدن في حياتي
حين لم أشاهد عساكر القتل المركزي وتلك المراكز والنقاط أللا امنية التي كانت جاثمة على صدر عدن خاصة والجنوب عامة ! فكانت اروع اللحظات حين شاهدت علم الحرية والاستقلال علم دولة الجنوب يرفرف عاليا خفاقا في سماء عدن وفي كل نقطة أمنية مررت بها فمهما كان من القصور او الاخفاق سوى كان في الجانب الأمني او غيره لكنه اهون بكثير من ذلك العهد المهين الذي عاشه كل احرار وشرفاء الجنوب منذ يوم 22مايو المشؤوم
واليوم وذكرى التصالح والتسامح تحل علينا ونحن نعيش في ظل اجوا وظروف مختلفة تماما عن ماسبقها لا يسعنا إلا ان نقول لكل الأحرار والشرفاء في الجنوب ان ذكرى يناير هذا العام ستكون مختلفة تماما مختلفة من حيث صحوة الغالبية العظمى من ابناء شعب الجنوب الذين اصبحوا اليوم أكثر وعيا وإدراكا لأهمية تجسيد روح التصالح والتسامح الشامل بين كل ابناء الجنوب
داخل الوطن وخارجه والعمل بروح وقلب وعقل رجل واحد لا يهمه سوا كيف سيخرج هذا الوطن الى بر الأمان وكيف يجب ان نعمل جميعا من أجل وطن وشعب ناله ماناله بسببنا نحن ابناؤه ! نعم ان ذكرى يناير لهذا العام يجب ان تتميز عن سابقاتها والجميع مطالبون اليوم بوحدة الصف ونبذ الماضي البغيض والتصدي لكل من يتبع العمل المناطقي ايا كان حجمه او مستواه
وهذا ما نلمسه اليوم لدى كل ابناء الجنوب من “المهرة حضرموت شبوة ابين لحج الضالع عدن” هذا ما يجب اليوم علينا جميعا ان نعمل به وبالتصالح والتسامح الحقيقي سنصل الى ما فقدناه واضعناه بسبب الخلافات العقيمة والأفكار القاصرة … يا ابناء شعبنا الجنوبي العظيم اجعلوا من ذكرى يناير لحمة جنوبية غير قابلة للتلاعب او الاختراق
من قبل الاعداء التاريخيين للجنوب وشعبها واحترموا بعضكما البعض وتصدوا لكل الاصوات النشاز التي لا تمل ولا تكل من العمل على زرع الشقاق والفتن بين ابناء هذا الوطن !
حافظوا على كل جنوبي اينما كان وقفوا الى جانب القيادات السياسية الجنوبية التاريخية في الداخل والخارج ولا تسمحوا بالمساس بأي قيادي جنوبي او رئيس جنوبي حالي او سابق ! وتذكروا دوما اننا نواجه عدوا ليس بسهل وكلما توحدنا حصنا الجنوب وشعبها من شره
وكلما اختلفنا جعلناه وسهلنا له ان يقتل ابناء الجنوب عقيد وراء عقيد وشهيد وراء شهيد
اعملوا وارفعوا شعار (التصالح والتسامح الشامل) وابتعدوا عن التشكيك والتخوين حتى يحترمنا الآخرين ويثقوا فينا من اننا قادرون ان نستلم وطن بحجم الجنوب ومساحته ومكانته الدولية والاقليمية !
كل هذا مرتبط بوحدة صفنا وصدق كلمتنا وابتعادنا عن كل مامن شانه سهولة إعادة احتلالنا وجعلنا مشردون داخل وطنا… والله الهادي لسوا السبيل

شاركـنـا !

أترك تعليق
ابحث في الموقع
حالة الطقس في عدن
صفحتنا علي فيسبوك
إعلان

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.