اثناء لقاءه مع شباب تعز الرئيس يؤكد ان النصر آت وأن تعز ستظل منارا للوعي السياسي | يافع نيوز
أخر تحديث : 09/12/2016 - 12:07 توقيت مكة - 03:07 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
اثناء لقاءه مع شباب تعز الرئيس يؤكد ان النصر آت وأن تعز ستظل منارا للوعي السياسي
اثناء لقاءه مع شباب تعز الرئيس يؤكد ان النصر آت وأن تعز ستظل منارا للوعي السياسي

يافع نيوز – عدن

استقبل فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية اليوم مجموعة من شباب ” تجمع ” تعز الذين وصلوا لمحافظة عدن في كسر للحصار الذي تفرضه مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية على المدينة .

ورحب فخامة الرئيس بأبنائه الشباب القادمون من الحالمة تعز لإيصال رسالة المحافظة التي تعاني أوضاع إنسانية غاية في القسوة جراء الحصار الغاشم واللا إنساني الذي تفرضه المليشيا الانقلابية على سكان المدينة وما ترتكبه من مجازر وحشيه بحق المدنيين العزل من خلال القصف العشوائي على الاحياء السكنية دون أي وازع من ضمير.

وثمن الرئيس التضحيات الجسيمة لأبناء المحافظة في مواجهة المشروع الظلامي الحاقد على الوطن والحالم بعودة اليمن الى ما قبل ثورتي سبتمبر واكتوبر المجيدتين.

وقال رئيس الجمهورية ” ستظل تعز حاملة للمشروع الوطني والوعي السياسي ومن أجل هذا تصب المليشيا الانقلابية جام حقدها الدفين والخبيث على المدينة لوأد صوت التنوير ومشعل الحلم والأمل الذي تحمله وتعبر عنه تعز بمدنيتها وسماحة ووعي ابنائها “.

كما استعرض فخامة الرئيس مرارة التجربة مع القوى الانقلابية من خلال مؤتمر الحوار الوطني ومخرجاته وصولا الى مسودة الدستور التي انقلبوا عليها فور تسليمها لأنهم لا يؤمنون مطلقا بتوزيع السلطة والثروة وبتجربة اليمن الاتحادي الجديد.

وقال ” ان مشروع ولاية الفقيه الذي اتفق عليه سلفا الحوثي وصالح في احتكار السلطة تكشفت أوراقة ورفضه جميع ابناء الوطن الذي لا يقبل بهذه التجربة الدخيلة ذات النزعة المذهبية الخطيرة المهددة للحياة السياسية والنسيج الاجتماعي لليمن “.

وأشاد رئيس الجمهورية بالانتصارات والصمود البطولي لقوات الجيش والمقاومة الشعبية الباسلة المسنودة بقوات التحالف العربي في مواجهة مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية .

وأكد رئيس الجمهورية أن النصر آت وما على الجميع سوا رباطة الجأش والثبات والصبر وشد الهمم وستجر المليشيا الهمجية أذيال الهزيمة والخزي وستدفع ثمن ما اقترفته من جرائم يندى لها الجبين .

فيما عبر شباب ” تجمع ” تعز عن سعادتهم بمقابلة فخامة رئيس الجمهورية الذي يتحمل مسئولية وطنية كبيرة في إدارة وضع غاية في التعقيد يتطلب مساندة الجميع للقيادة السياسية والجيش الوطني والمقاومة الشعبية من جميع ابناء الوطن لإخراج اليمن من حالة الاحتراب الى بر الأمان .

وتطرق الشباب الى ما تعانيه محافظة تعز من حرب شعواء وقصف همجي طال جميع احياء المدينة واستهدف المستشفيات والمراكز الصحية والمدارس وكافة المرافق العامة والخاصة دون استثناء .

وقالوا ” ان فخامة الرئيس الذي استطاع ان يكسر الحصار والإقامة الجبرية التي فرضتها عليه القوى الانقلابية داخل العاصمة صنعاء قادر اليوم ـ وهو مسنودا بالإجماع الإقليمي والدولي ـ ان يفك الحصار عن تعز ويضع حد لمعاناة ابناء المحافظة الذين يعيشون اوضاع انسانية يصعب تخيلها “.

حضر اللقاء مدير مكتب رئاسة الجمهورية الدكتور محمد مارم.

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.