أخر تحديث : 06/12/2016 - 01:03 توقيت مكة - 16:03 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
كيف نتعامل مع المتغيرات السياسية ؟ عن أحداث اليوم
  • منذ 11 شهر
  • 9:27 ص

كتب :احمد اليهري
القائد لا يخطط ثم يحاول عبثاً تغيير الظروف ، بل عليه ان يجعل خططه تتوافق و تنسجم مع الظروف.
جورج باتون
هدفنا اليوم دفع جميع الشباب الى جميع مؤسسات الدولة في محافظات الجنوب لتكون لنا قوة ضاغطة في المستقبل
المنطق يقول يجب ان يخرج الجميع من حالة التوهان ونعمل وفق معطيات الواقع حتى لانضيع بكثر التفسيرات والتحليلات اللامنطقية يجب ان نحافظ على ماهوا بايدينا العاصمة عدن ووحدة ترابنا الوطني، يكون ذلك بوقف انهيار عدن وافشال مشروع تقسيم الجنوب الى اقليمين شرقي وغربي. مايعني تقسيم لوحدة تراب الجنوب ودفن احادية الهوية الوطنية الجنوبية التي تجمع الناس من المهرة الى باب المندب.
لن نستطيع إفشال “المؤامرات بغير دعم المحافظ عيدروس الزبيدي والعميد شلال علي شائع بشكل عملي في عدن لفرض لأمن والاستقرار الكامل والعمل على تسريع دمج جميع قوى المقاومة الوطنية في مؤسسات الجيش والشرطة، اننا اليوم في حالة حرب مع ثلاثي متمرس علي عبدالله صالح والحوثيين والقوى المتطرفة وكلهم يعملون لهدف واحد انهيار مؤسسات الدولة في عدن خاصة والجنوب عامة.
ومن غير المنطق ان يتحدث احد اليوم عن تواجد ميليشات تعمل بشكل مستقل عن المؤسسة الامنية في عدن خارجة عن سلطة العميد عيدروس الزبيدي والعميد شلال علي شائع.
مايعني صناعة اضطرابات امنية وعدم استقرار سياسي في عدن، يسهل تحرك الجماعات المتطرفة والخلايا النائمة لهدم الدولة والمنظومة الامنية وهذا المسار مرفوض من جميع القوى الوطنية الجنوبية ومن يحمل ضمير وطني وقاتل من اجل الدفاع عن الوطن لن ينجر لهذا المستنقع لتحقيق مصحلة ذاتية على حساب المصلحة الوطنية الجامعة بتكرار تجربة الميليشيات الليبية والعراقية في عدن.
نقول وبكل وضوح عبدربه لايدعم استقلال الدولة الجنوبية ونحن نعرف ذلك بشكل جيد الرجل يمثل شرعية يمنية وعملنا اليوم ليس من اجل خدمة عبدربه ولكن نعمل وبكل طاقاتنا لكي لاينهار الجنوب ويكون مستنقع دموي للجماعات المتطرفة والحوثيين وصالح من الممكن القول ان هناك مصالح مشتركة مرحلية جمعت بين قوى المقاومة الوطنية الجنوبية وحكومة الشرعية ونحن نعلم ان الحرب مازالت مستمرة والحوثيين وصالح مازالوا يسيطرون على تعز والصراع مازال محتدم في الشريجة على الحدود الفاصلة بين الجنوب والشمال مايعني ان الخطر مازال قائم لم ينتهي لكي نبحث عن مصالح شخصية على حساب المصالح الجمعية.
مرحلياً اذا حافظنا على عدن وتوغلنا بجميع مؤسسات الدولة وضبطنا الامن والاستقرار بها وافشلنا مشروع الاقاليم نكون قد حققنا نجاح مرحلي كبير بهذه الظروف السياسية الصعبة من هذه المرحلة.
هنا أعدكم اننا نسير على طريق الاستقلال الوطني بخطى ثابتة واذا لم نحقق ذلك ستضيع أحلامنا وآمالنا بضياع عدن والجنوب ودماء الشهداء .
المؤامرات مازالت كبيرة والقوى السياسية المعادية للمشروع الوطني تعمل ونحن يجب ان لانغفل عن ذلك وننشغل ببحثنا عن المناصب والمصالح الذاتية لنبتعدعن الهم الجمعي للجنوبيين .

شاركـنـا !

أترك تعليق
ابحث في الموقع
حالة الطقس في عدن
صفحتنا علي فيسبوك
إعلان

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.