اعتقال شاب تايلندي لإساءته إلى كلب الملك | يافع نيوز
أخر تحديث : 11/12/2016 - 12:56 توقيت مكة - 15:56 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
اعتقال شاب تايلندي لإساءته إلى كلب الملك
اعتقال شاب تايلندي لإساءته إلى كلب الملك

تعتقل السلطات العسكرية التايلندية، منذ أسبوع، الشاب ثاناكورن سيريابايبون (27 عاماً)، بسبب نشره على صفحته الفايسبوكية تعليقات، وُصفت بالساخرة من كلب الملك.
وقد نقل محامي ثاناكورن، عن المدّعي العام العسكري أنه في 6 كانون الأول الجاري، نشر المتهم ثلاث صور للكلب، من صفحته على «تويتر»، إلى صفحته الفايسبوكية، وكانت تحمل مضموناً ساخراً من الكلب. ونشر أيضاً على «فايسبوك» رسماً (انفوغراف) يكشف عملية فساد تقول السلطات إنها غير صحيحة.
ومن المتوقع أن يحاكم الشاب بتهمة الإساءة إلى الذات الملكية، وهي تهمة لا مزاح فيها في تايلند، وتثير جدلاً واسعاً منذ سنوات. إذ يعدّ الحديث عن العائلة المالكة، التي لا تحظى بأي دور سياسي، موضوعاً محرّماً. ويتعامل الشعب التايلندي مع الملك بوميبول أدولياديج (88 عاماً) كما لو أنه نصف إله. لذا، قد تصل عقوبة «التعرّض للذات الملكية» إلى السجن عشرين عاماً، أو تتجاوزها. ويمكن أن تطاول أشخاصاً بسبب تعليقاتهم على الفايسبوك، أو رسومهم على الجدران، أو توجيههم رسائل نصية هاتفية ساخرة. إلا أن إهانة كلب الملك تعدّ سابقة، مع العلم أنه كلب محبوب من صاحبه، وهو بطل كتاب نشر في عام 2002.
وكان شاب آخر، بورين ثونغبرابي، قد اعتقل أيضاً، لأنه أُعجب بصورة على فايسبوك، مسيئة إلى الملك، جرى التلاعب بها عبر برنامج «فوتوشوب»، ثم شاركها مع أصدقائه. ويواجه الشاب حكماً بالسجن 32 عاماً، وفق ما أفاد موقع «ميترو» البريطاني.
وقد أصدرت منظمة «هيومان رايتس ووتش» بياناً تحدّثت فيه عن المعتقلات السرية في تايلند، التي يعتقد أن الشاب ثاناكورن يقبع في أحدها، بناءً على معلومات نقلتها عن مسؤولين من فريق الدفاع عنه، أفادوا بأنه ليس لديهم فكرة عن مكان اعتقاله.

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.