اعتذاري للشباب | يافع نيوز
أخر تحديث : 04/12/2016 - 05:10 توقيت مكة - 20:10 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
اعتذاري للشباب
اعتذاري للشباب

بقلم : أحمد سعيد العيسائي

رأينا فيكم هنداماً مستورداً فاستنكرنا ذلك عليكم، ووجدنا فيكم تقليداً أعمى فخاب ظننا فيكم، ولاحظنا عليكم أطروحات غير ذي منطق فسقطتم من أعيننا، وبدأ لنا منكم عزوفاً عن العلم فأحبطنا منكم، وسيطر على بعضكم التشدد وتصلب الفكر وضيق الأفق فيأسنا منكم وأدرنا ظهورنا لكم ومشينا بعيداً عنكم نندب حظنا فيكم.

ولكن عندما حان وقت الوغى والذود عن الوطن، تفاجئنا برجال تنتفض من بين تلك الشوائب، تتمرد على سلبياتها وتقول نحن خير خلف لخير سلف، تذود عن الوطن رجال أشاوس، سيوف صارمة وأبطال مغاوير نكاد لا تصدق ما نرى، فما أدراكم ايه الاشبال إن آباؤكم وأجدادكم أسود كاسرة. الم تؤثر تلك الحرب الممنهجة فيكم ولا تلك الغربة الطويلة سلباً عليكم ..
كم نحن فخورين فيكم يا فلذات أكباد الوطن ورجاله البواسل، لا تتخيلون كم غمرتنا السعادة عندما رأينا ان الشباب الذي كان يراهن العدو على دماره يلقنوه دروس قاسية لا تنسى.
عرفنا عندها ان الرجال الأصيلة كالمعادن الثمينة لا تتغير مع الوقت. وعرفنا أيضاً إننا أخطاءنا في تقييمكم وقصرنا في حقكم جزافاً في حين كنتم خير خلف لخير سلف.
اعتذاري لكم أيه الشباب الواعد ولأمثالكم ارفع قبعتي احتراماً وتقديراً.
نستطيع الان أن نطمئن على المستقبل ونحملكم راية الشرف فأنتم حقاً أهــلٌ لذلك ايه الشباب المغاوير ..
أكملوا مشواركم ياصناديد الوطن ورموزه الأماجد فالوطن أمانة في أعناقكم فأن الحفاظ على النصر اعظم واكثر أهمية من النصر نفسه بل هو التحدي الحقيقي. تكاتفوا وتعاضدوا من أجل ترسيخ دعائم الأمن والاستقرار فهذا مستقبلكم ولا تتركوا الوطن بيد العابثين المتربصين بكم وتقعدوا على مافعلتم نادمين. أوقفوا لهم وقفة رجل واحد واقعدوا لهم كل مرصد، ولا تأخذكم بهم رأفة أو رحمة في سبيل مصلحة الوطن والمواطنين، لا تتهاونوا فأن أي تهاون أو تساهل معهم يعني تفريطاً بالوطن، وتضييعاً لحقوق المواطنين واستهانة بدماء الشهداء، تهاون ساعة يؤدي إلى ندم وحسرة قد تدوم سنوات ..
سيروا وعين الله ترعاكم.

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.