اشهار “مركز عدن للتحليل والرصد والدراسات الاستراتيجية” بعدن | يافع نيوز
أخر تحديث : 04/12/2016 - 11:11 توقيت مكة - 14:11 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
اشهار “مركز عدن للتحليل والرصد والدراسات الاستراتيجية” بعدن
اشهار

يافع نيوز – عدن

اشهر صباح الخميس بعدن مركز يعنى بالإحصاءات والتحليلات والدراسات الاكاديمية والاستراتيجية.
وفي القاعة الكبرى بكلية الطب بخور مكسر اشهر “مركز عدن للتحليل والرصد والدراسات الاستراتيجية” بفعالية شهد حضور جيد .
وبدأت الفعالية الساعة العاشرة صباحا بكلمة للمدير التنفيذي للمركز الاستاذ سالم ثابت العولقي الذي حدد خطط واهداف المركز ومرتكزاته التي يقوم عليها وكذا ما ينوي القائمين عليه من اعمال مستقبلة.
ثم القى الاستاذ ايوب ابو بكر مدير الشئون الاجتماعية بعدن كلمة اشاد فيها بالقائمين على المركز قائلا ان الوطن يحتاج مؤسسات مدنية على هذه الشاكلة متمنيا ان يسهم المركز في تقديم معلومة مهمة لصانع القرار ورعاية الفكر في عدن.
ثم تلى ذلك ورقة عمل قدمها الصحفي الشاب ايمن السالمي عن “الجرائم التي شهدتها عدن اثناء الحرب” وشرح فيها السالمي بعين شاهد العيان الوضع الذي شهدته المدينة اثناء الحرب .
تلى ورقة السالمي فلم قصير عبارة عن صور من الذكريات في شريط متسلسل “للمراسل الحربي” للقنوات العربية “نبيل القعيطي” الذي وثق الحرب بعدسته وتفاعل الحصور مع الفلم بصورة ممتازة.
وبعد الفلم قدمت الناشطة الحقوقية ورئيسة منظمة وجود مها عوض ورقة عمل عن “الانتهاكات بعد الحرب” استعرضت فيها جملة من الانتهاكات بأسلوب شفاف ووضعت كثير من الحقائق امام الحاضرين.
وعقب ورقة السيدة مها عوض قام فريق من المهندسين من “مبادرة اعمار عدن” بتقديم عرض شامل عن المبادرة وحضر الاضرار التي تقوم بها في عدن مع شرح وافي للأساليب التي تعمل بها والارقام والكميات واحدث طرق الرصد قدمها المهندس نوار ابكر .
وشهدت الفعالية قصيدة شعرية للشاعر ناصر السيد سمن تغزل فيها بمدينة عدن وفتنتها وكيف عادت من بعد خراب الحرب الى جمالها السابق وكيف ستبقى زهرة المدائن رغم المحن.
واختتمت الفعالية بكلمة لرئيس المركز حسين الحنشي الذي شكر الجميع مثنيا على اوراق العمل التي قدمت وشارحا كيف سيقوم المركز برعاية المبادرات والدراسات الاكاديمية التي قال انها كانت مهمشة سابقا .
حضر الحفل مجموعة كبيرة من النشطاء والصحفيين ورجال السياسة والفكر والاكاديميين ومسئولين بالسلطة المحلية بعدن .

 

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.