أخر تحديث : 09/12/2016 - 12:07 توقيت مكة - 03:07 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
من مهرجان البوح
  • منذ سنة واحدة
  • 7:48 م

من مهرجان البوح

شعر : د عيدروس نصر ناصر
_______________

من مهرجان البوح جئتُ
موزعاً روحي على عطر التراب
مدجَّجاً ببشاشتي
متفاخراً بحبيبتي،
تلك التي انهارت على نغماتها
حِمم الضغينةِ واستمد البحر منها
خضرة الأقمار، أحفاد البنفسج
كائنات الحب في كتب الأماني
وابتسامات الضياء

* * *

الموج يمنحني بساطته،
وهذا البحر يملأني كيانا زاخراً
بخريطة النجوى
وماء الانسياب إلى نهارات النماء

* * *

قد جئت من عدنٍ إلى عدنٍ
لأن الكون أضيقُ من عيونِ حبيبتي
. . . يسمو بها روحي
وتحضنني فراشاتي التي تهفو إلى العلياء
ينكسر الظلام بوجه فاتنتي، وينتصب البهاء

* * *

“جاءت معذبتي” صباحاً
ذاتَ دهرٍ مفعمٍ بالنور
تغسل كل أدران الوجود
تطهَّرت بضياء صبحٍ
كان قد أعطى الزمان سيولة الأشياء
منتصراً لهمس الزعفران
لتصير فاتنتي
منمنمةً من الحب المنقَّى من تجاعيد الرياء
تعود تياراً من العبق المسجَّى
عابراً جرح التمني وامتدادات السخاء

* * *

“جاءت معذبتي” وروحي غائبٌ عنِّي
وفي لغتي مداد الاهتزاز يشدُّني
لكنها قد علمتني كنه أشيائي
ومعنى أن أكون
مسخراً روحي لقانون البقاء

* * *

من نطفةٍ الحلم الذي ينمو بذاكرتي
تسللت الحبيبة ُ
كي تعبئني بمحلول التنامي والتسامي
فوق آلام السنين
تحيلُ ما علقت بروحي
من بقايا قبح أزمنة الهزيمة همةً أبديةً
ليعود قلبي نبتةً في مشتل الآمال
في زمن تموت به الأماني
فوق خارطة الهباء

* * *

منحت وجودي قطعةً من روحها
واسترسلت في بوحها،
وتخلصت من ملحها
وتطهرت من جرحها
وغدوت في بستانها عطراً
وصارت لي عناويني وسر الانتماء.

* * *

هذي المراريخ التي ولدت على جنباتها
أعطت كياني في الوجود وجوده
وامتد فيها كرنفال الحب أيقونات عشقٍ
تغمر الأكوان منذ ولادة الأضواء
حتى موسم العطر المسافر فوق خط الاشتهاء

* * *

من مهرجان البوح
أرسل نبض ذاكرتي
إلى الشفق المموسق
بانتفاضات الأماني
وانفتاحات المعاني
وارتعاشات الأغاني
وانتصاب الموج
واستزراع أعراس التحدي
في ميادين الإباء.

* * *

يجتاحني شلال أحلامٍ
تناسل منذ عهد براءة الماء القديم
ووفرة الأشباح في وطنٍ تعثَّر
في الصعود إلى مساءات النقاء

* * *

من مهرجان البوح
استرق الفضيلة خلسةً
متأبطاً جرحي المعتق
شاهراً صدقي بوجه الأتقياء الزائفين
مسافراً بين انكماشات الحقيقة
وانسيابات الضياع
بموسم استفحال دائرة الوباء.

* * *

أختار خاتمتي بمحض براءتي
وأسير ملتحفا عرائي
ناشرا معنى بقائي،
رافضا لغة انثنائي،
قابضا جمر انتمائي
حاملاً إصرارٍ موسوعات أحلامي
على تفكيك قاموس التشظي
في تضاريس السماء

شيفيلد

17/11/ 2015م

شاركـنـا !

أترك تعليق
ابحث في الموقع
حالة الطقس في عدن
صفحتنا علي فيسبوك
إعلان

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.