إعلان
إعلان
اختيار المحررالاخبار الدولية

توترات عنصرية تجبر رئيس جامعة أميركية على الاستقالة

University Of Missouri President Resigns As Protests Grow Over Racism

قدم رئيس جامعة ميسوري بوسط الولايات المتحدة، الإثنين، استقالته، على إثر توترات ذات طابع عرقي، في حرم المؤسسة التي كان يديرها.

وذكرت “فرانس برس” أن تيم وولف، أعلن استقالته، في الوقت الذي هدد عشرات اللاعبين السود في فريق كرة القدم بالجامعة بالإضراب.

وقال وولف أثناء مؤتمر صحافي إن من المهم بالنسبة للطلاب في الكلية أن يحرزوا تقدما حتى لا يغرقوا في مستنقع البغضاء.

واعتبر نفسه مسؤولا إزاء توتر الطلاب، مؤكدا أنه يتحمل مسؤولية القرار الذي اتخذه ووصفه بالقرار الحسن.

وكانت جامعة ميسوري قد شهدت صدور شتائم ضد طلاب سود في أكتوبر، ما جعل لاعبين سود يشترطون استقالة رئيس الجامعة أو إقالته كي يعودوا إلى المشاركة في المباريات والتدريبات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock