تحالف قبلي مُسلح لتحرير صنعاء | يافع نيوز
أخر تحديث : 08/12/2016 - 12:55 توقيت مكة - 03:55 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
تحالف قبلي مُسلح لتحرير صنعاء
تحالف قبلي مُسلح لتحرير صنعاء

يافع نيوز – البيان

كشفت مصادر داخل صنعاء، أن وجاهات قبلية بمحافظتي صنعاء، والجوف أعلنت تشكيل ائتلاف قبلي مسلح لتصعيد المقاومة الشعبية، بهدف الإسهام في تحرير صنعاء، في حين استعاد رجال المقاومة بمديرية عتمة، بمحافظة ذمار المجمع الحكومي، ومجمع ومكاتب الصحة والتربية ومقار حكومية أخرى، بعد هروب الانقلابيين من المقرات الحكومية والمديرية بشكل كامل.

وقال الشيخ صالح العرفج أحد الوجاهات القبلية بمحافظة الجوف، إن ائتلافاً قبلياً مسلحاً تم إنشاؤه بمشاركة قبائل بصنعاء والجوف سيتولى مهمة تصعيد أنشطة المقاومة الشعبية الهادفة إلى الإسهام في تحرير العاصمة صنعاء، بحسب تقارير صحافية نشرت أمس. وأضاف أن تحرير كل مديريات البلاد بات وشيكاً، منوهاً بالدور الذي اضطلعت به قبائل عدة بمحافظة صنعاء في قطع طرق الإمدادات للانقلابيين. وأشاد بالدعم القوي الذي تقدمه دول التحالف بقيادة المملكة والجيش الوطني للتسريع بهزيمة الانقلابيين.

من جهة أخرى قالت مصادر محلية بمديرية عتمة بمحافظة ذمار، إن رجال مقاومة آزال تسلموا أول من أمس، المجمع الحكومي مجمع ومكاتب الصحة والتربية ومقار حكومية أخرى، بعد هروب ميليشيات الحوثي وانسحابها من المقرات الحكومية والمديرية بشكل كامل.

وأضافت المصادر أن رجال المقاومة الشعبية في عتمة، استعادوا مبنى المجمع الحكومي في مركز المديرية، والقشلة ودار الضيافة، وإدارة الأمن، والمجلس المحلي، وأنه لم يعد لمليشيات الحوثي أي تواجد، وذلك بحسب موقع «يمن برس».

مئات القتلى

إلى ذلك كشفت وثيقة سرية نشرها ناشطون على مواقع الإنترنت مقتل مئات الانقلابيين، في معارك ذمار، الذين مازالت قيادة التمرد تتكتم على أخبار مصرعهم، وترفض إبلاغ ذويهم، خشية ردة الفعل العنيفة التي يمكن أن تحدث منهم، وفقاً لصحيفة «الوطن» السعودية.

والوثيقة عبارة عن رسالة رسمية، بعث بها المشرف الحوثي في مديرية جهران، أحمد محمد شملان، للمشرف على محافظة ذمار، أبو عادل الطاووس، أشار فيها إلى الخسائر الفادحة التي منيت بها ميليشيات الانقلابيين في كل جبهات القتال، حيث يؤكد أن 29 من القيادات الميدانية للميليشيات لقوا حتفهم بنيران المقاومة، بالتزامن مع مقتل 27 من جنود وضباط مليشيات صالح. إضافة إلى مقتل 133 بأيدي قوات المقاومة الشعبية، وأنه جرى دفن جثث 97 منهم، من دون إبلاغ ذويهم، خشية ردود الفعل ،التي يمكن أن تكون في غير مصلحة التمرد.

قافلة إغاثة

وصلت قافلة إغاثة من منظمات إغاثية، تحوي مواد غذائية ومستلزمات للنازحين جراء الحرب، التي شنتها المليشيات على المديرية.

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.