قيادات عسكرية ومسئولين بالرئاسة اليمنية يهربون النفط ويحصلون على جبايات تصل الى 10 الف ريال سعودي لكل قاطرة

 

الحثيلي

يافع نيوز – عدن – خاص :

كشفت ىمصادر جنوبية في العاصمة السعودية الرياض عن عمليات فساد ضخمة وابتزاز من قبل مسئولين بالرئاسة اليمنية، ومقربين من الرئيس اليمني هادي وقيادات بارزة في جيش ما يسمى الشرعية .

وأكدت المصادر، ان هؤلاء الفاسدين يفرضون جبايات تصل الى 10 ريال سعودي لكل قاطرة قادمة من المملكة السعودية لمساعدة اليمن في تغطية احتياجات المرافق والمؤسسات الحكومية . بالاظافة الى ممارستهم اعمال تهريب وقرصنة على ايدي عصابات مخصصة يدعمونها سريا .

واضافت المصادر لــ”يافع نيوز ” ان كل هذا يتم بالمشاركة مع مسئولين في شركة النفط اليمنية بصنعاء، التي تقع تحت تصرف الحوثيين، مما يؤكد ان هناك علاقات مصالح وفساد بين مليشيات المخلوع صالح وجيش ما يبسمى الشرعية، ومسئولي الرئاسة اليمنية.

الجدير بالذكر ان المساعدات التي ترسلها المملكة العربية السعودية عبر السلطات الرسمية ودوائرها تتعرض للنهب والبيع في الاسواق من قبل مسئولين تابعين للنظام اليمني ومن بقايا نظام المخلوع صالح، او ممن تربوا في كنفه وباتوا اليوم من اتباع الرئيس اليمني ” هادي ” .

وخرجت دعوات عديدة وحثيثة من قبل ناشطين ومنظمات بعدن وجهوهها للمملكة السعودية بضرورة تشكيلها لجان خاصة تعمل تحت اشراف المملكة راسا حتى يتم ايصال تلك المساعدات للشعب اليمني وتخليصها  من ايدي الفاسدين .

اترك رد

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: