عسيري: تقدمنا العسكري سبب قبول الانقلابيين للتشاور

1

يافع نيوز – متابعات

قال الناطق الرسمي باسم قوات التحالف، العميد ركن أحمد عسيري، إن التقدم في العمليات العسكرية على الأرض هو ما دفع الانقلابيين لدائرة التشاور، وقبول تنفيذ قرار مجلس الأمن 2216.

وأكد أن العمليات العسكرية ستستمر ولن تتوقف على الأرض، إلى أن يتم التحقق من تطبيق القرار الأممي، وبناءً على طلب من الحكومة الشرعية، موضحاً أن قبول الانقلابيين للتشاور هي مجرد أقوال، ولن تتوقف عملياتنا حتى يدخل ذلك حيز التنفيذ.

وأوضح عسيري أن العمليات العسكرية لن تؤدي إلى أمن دائم، لذا فإن العمل السياسي والعسكري مساران متلازمان، وأي تقدم في أحدهما يؤثر على الآخر.

وأضاف أنه في الوقت الراهن فإن العمليات العسكرية ستواصل تقدمها نحو الهدف الرئيسي لتحقيق الأمن والاستقرار، من خلال عملية إعادة الأمل بشقيها الأمني والإنساني، وفقاً لصحيفة “الرياض”.

وكشف عسيري، أن الحكومة اليمنية لم تخرج من عدن، وأن نائب الرئيس، خالد بحاح، يتواجد الآن في الرياض للتشاور مع الرئيس عبد ربه، مبيناً أن تحركاتهما بين اليمن والرياض أمر طبيعي في هذه المرحلة، مشدداً على أن عدن مدينة آمنة لاحتضان الحكومية اليمنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock