الحوثي والمخلوع.. تاريخ حافل بالمراوغات | يافع نيوز
أخر تحديث : 08/12/2016 - 08:47 توقيت مكة - 23:47 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
الحوثي والمخلوع.. تاريخ حافل بالمراوغات
الحوثي والمخلوع.. تاريخ حافل بالمراوغات

يافع نيوز – البيان
على الرغم من إعلان الانقلابيين موافقتهم على تنفيذ القرار الدولي 2216 دون شروط، إلا أن اليمنيين لم يتفاءلوا كثيراً بوقف الحرب وذلك بسبب سلوك مليشيات الحوثي خلال السنوات الماضية، إذ لم تلتزم المليشيات خلال السنوات الماضية بأي اتفاق أو التزامات تجاه الحكومة اليمنية أو المجتمع الدولي، والتاريخ حافل بالكثير من الحوادث التي تثبت تورط الحوثيين في نقض الاتفاقيات والالتفاف عليها، وآخرها اتفاق السلم والشراكة الذي تعهدت بموجبة المليشيات بالانسحاب من المحافظات والمدن ولكنها توسعت واحتلت المزيد من الأراضي من المحافظات اليمنية، وشنت حرباً مدمرة ضد اليمنيين في مختلف المحافظات ضاربة بمخرجات الحوار والقرارات الدولية وسلامة ومصالح الشعب اليمني عرض الحائط.

فقدان ثقة

عبر الكثير من المواطنين في عدن عن شكهم وقلقهم من إعلان مليشيات الحوثي وصالح قبولهم بالقرار الدولي، وقالوا انه لا يوجد ثقة بمليشيات الحوثي وصالح، ومجرد إعلانهم قبول القرار الدولي أصابهم بالقلق لمعرفتهم بسلوك المليشيات وعدوانيتها خلال السنوات الماضية وما ارتكبته في محافظاتهم خلال الأشهر الماضية والذي اثبت أن هذه المليشيات تحركها قوى إقليمية على حساب مصالح الشعب اليمني.

يقول المحلل السياسي أديب السيد إن مليشيات المخلوع والحوثيين لم يعد لها أي رصيد أو ذرة ثقة لدى المواطن، لتلطخ أياديهم بالدم اليمني شمالا وجنوبا، فلا حوار يجدي ولا مفاوضات مع هذه المليشيات التي يجب أن تنتهي كي يسود الأمن والأمان في الشمال والجنوب.

وقال السيد إن اليد التي تمتد لقتل المواطنين، لن تمنحه أي حياة، وقد بلغ الأمر بمليشيات الحوثي أن ارتكبت جرائم إبادة جماعية. وأضاف الغريب في الأمر، هو كيف للأمم المتحدة أن ترعى التفاوض بين المليشيات والسلطات، في حين يجب عليها فتح ملفات تحقيق مع مليشيات الحوثي وصالح وتقديمهم للمحاكمة العاجلة لارتكابهم الجرائم الجسيمة والتي تدخل ضمن جرائم الحرب والإبادة الجماعية.

مجرد مناورات

أعتبر عدد من الناشطين اليمنيين على صفحاتهم في مواقع التواصل الاجتماعي أن إعلان مليشيات الحوثي وصالح قبولها بالقرار الدولي مجرد مناورة لكسب المزيد من الوقت خصوصاً بعد ان أصبحت المقاومة وقوات التحالف على مشارف صعدة وصنعاء. وقالوا إن الحوثيين يهدفون الى كسب الوقت من أجل ترتيب صفوفهم ووضع التحصينات حول صنعاء وصعدة.

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.