الجالية الجنوبية في امريكا توجه نداء عاجل للمقاومة الجنوبية في الداخل ( النص ) | يافع نيوز
أخر تحديث : 09/12/2016 - 12:07 توقيت مكة - 03:07 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
الجالية الجنوبية في امريكا توجه نداء عاجل للمقاومة الجنوبية في الداخل ( النص )
الجالية الجنوبية في امريكا توجه نداء عاجل للمقاومة الجنوبية في الداخل  ( النص )

يافع نيوز – عدن :

وجهت الجالية الجنوبية في امريكا نداءا هاما الى قوات المقاومة الجنوبية في عدن .

وفي النداء الهام قالت الجالية الجنوبية : ” إن ما يجري في وطننا الحبيب في هذا المنعطف التاريخي بعد أن بات قاب قوسين أو أدنى من الاستحقاق الكبير يدعونا أن نشد الرباط ونعود مجددا إلى الميادين للحفاظ على مكاسب حرب التحرير والاستقلال التي خاضها شعبنا الجنوبي ممثلا بفئاته الشعبية المختلفة وفي مقدمتها المقاومة الشعبية الجنوبية إلى جانب أبناء القوات المسلحة الجنوبية بقيادة المنطقة العسكرية الرابعة وبدعم سخي وغير محدود من قبل الاشقاء في دول التحالف بقيادة ملك الحزم ملك المملكة العربية السعودية.

نطالبكم بعدم رمي السلاح والعودة إلى الميادين لأن حالة الاسترخاء التي طالت جزء كبير من أبناء المقاومة الجنوبية والقوى الأمنية والعسكرية الجنوبية قد آفضت الساحة للقوى الظلامية المتربصة شرا بانتصارات شعب الجنوب ومحاولة تحقيق ما عجز عنه العدو بحربه العدوانية من خلال نشر الفوضى وتحويل الانتصار إلى حالة انتحار داخلي وإطلاق الخلايا النائمة لتنفيذ مخطط جر الجنوب إلى عنف الاحتراب الأهلي الذي لن يكون له نهاية إلا بعد خراب البلاد وحتى يصبح الشعب نادما على كابوس الوحدة المشؤومة وهو مخطط شمالي بامتياز.

ولكي ننقذ وطننا على المقاومة الجنوبية أن تعيد تماسكها وتبسط سيطرتها على كامل محافظة عدن وان تعمل من خلال قيادة مشتركة للمقاومة بالتنسيق الكامل مع المنطقة الرابعة ومحافظ عدن وقيادة القوات المشتركة الممثلة بالاشقاء من المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة.لقد أثبتت أحداث الأسابيع القليلة الماضية منذ أن توقفت المعارك في عدن وضواحيها بأننا جميعا في المقاومة الجنوبية والسلطة وقواتنا المسلحة في المنطقة الرابعة والاشقاء في قوات التحالف المشتركة شركاء الانتصار بالأمس معنيين اليوم بإخراج عدن والجنوب من حالة الاحتقان الخطيرة التي يحاول الأعداء أن يبقون جدار عازل بين شعب الجنوب وتطلعاته في قيام دولته الجنوبية المستقلة.

ولهذا فإن ما يتعرض له اليوم اشقائنا من أبناء الإمارات العربية المتحدة بشكل خاص وهم الذين وضعوا على عاتقهم إعادة الروح الجنوبية إلى شعبنا وزرع الابتسامة في وجوه أطفالنا والتبشير بغد جنوبي أفضل من اعتداءات إرهابية متكررة واغتيالات طالت العديد من قيادات قواتهم المرابطة في عدن كان آخرها الاعتداء الارهابي الغاشم المتمثل باغتيال موظف الهلال الأحمر الإماراتي فإن ذلك بلا شك يعتبر اغتيالا واستهدافا لمستقبل الجنوب ومصير أبنائه الذي يحاول المتربصين التحكم فيه إلى مالا نهاية.

وعليه فإننا نطالب إخواننا قادة المقاومة الجنوبية في كامل أرض الجنوب أن تستمر بتحمل مسؤوليتها التاريخية بفرض الأمن بقوة القانون وهيبة الدولة الجنوبية المنشودة واذا تطلب الأمر دفع السلطة التنفيذية في عدن بالتنسيق مع الاخ المحافظ لفرض حضرا للتجوال لساعات المساء ولفترة زمنية محددة حتى تسيطر الدولة باجهزتها الأمنية على الأوضاع وتبسط سيادة دولة النظام والقانون.

وهنا فاننا نطالب الحكومة والسلطة الشرعية بسرعة تنفيذ قرار دمج المقاومة الجنوبية بالمؤسسة العسكرية والأمنية الجنوبية حتى نستطيع أن نشارك اشقائنا في قوى التحالف بالحرب الدائرة في اليمن وملاحقة قوات المخلوع صالح والروافض إلى كهوفهم في مران والقضاء عليهم إلى الأبد لكي تنعم دول المنطقة والاقليم كلل بالأمن والامان والاستقرار والازدهار التنموي والاقتصادي.

إن تحمل المسؤليات في هذه المرحلة الحرجة لوطننا الجنوبي لا يقع على رجال المقاومة الجنوبية لوحدها فحسب بل إن على قوى ومنظمات المجتمع المدني الجنوبي تناط مسؤولية مباشرة في إخراج الجنوب من دوامة الفراغ الأمني والمؤسساتي لأجهزة الدولة وأيضا الدفع في الوقوف إلى جانب المقاومة من خلال الخروج إلى الميادين والمطالبة بتفعيل أجهزة الدولة العسكرية والمدنية والقبض على أي مجرم متلبساً بجرائم الاغتيالات أو السطو الغير مشروع أو الفاسدين والناهبين للمال العام ومحاكمتهم علنا لكي يكونوا عبرة لمن تسول له نفسه أن يعبث بأمن وخيرات الوطن.

أخيرا نؤكد بأن شعبنا الجنوبي التواق لاستعادة دولته والمتلهف لبنائها بما يتلائم مع واقع العصر الحديث وما ينسجم مع دول المنطقة والعالم اليوم فإننا من مواقعنا كجنوبيين قد عقدنا العزم بأن نضع أيدينا بأيدي الأشقاء من دولة الإمارات العربية المتحدة الذين أتوا حاملين مشروع بناء الدولة المدنية الحديثة في الجنوب وأننا إذ نعبر عن عميق شكرنا وتقديرنا واحترامنا للاشقاء أبناء وبنات رجل الخير والعطاء والحكمة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه فإننا نعاهدهم عهد الرجال الاوفيا على تلبية النداء بالوفاء ورد الجميل باوفى واجمل عندما ينادينا الأشقاء والله على ما نقول شهيد.صادر عن أبناء الجنوب في عموم الولايات المتحدة الأمريكية.

 

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.