التكتل الوطني لقبائل اليمن يعتبر “وثيقة الشرف” التي صدرت من جماعة الحوثي بأنها وثيقة ” العار” | يافع نيوز
أخر تحديث : 11/12/2016 - 09:15 توقيت مكة - 12:15 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
التكتل الوطني لقبائل اليمن يعتبر “وثيقة الشرف” التي صدرت من جماعة الحوثي بأنها وثيقة ” العار”
التكتل الوطني لقبائل اليمن يعتبر "وثيقة الشرف" التي صدرت من جماعة الحوثي بأنها وثيقة " العار"aa

يافع نيوز- خاص:

نقلت وسائل إعلام محلية بيان لما أسموه بالتكتل الوطني لقبائل اليمن قال فيه إن الوثيقة الصادرة عن الحوثيين والتي أسمتها جماعة الحوثي بـ”وثيقة الشرف ” التي قالوا أنها سعياً منهم إلى تعويض هزائمهم وقرب تخلص الشعب منهم رفض البيان التوقيع على هذه الوثيقة وأسموها بـ” وثيقة العار” ودعاء البيان الشعب إلى الوقوف ضد المليشيات واللأهمية إليكم نص البيان :

بسم الله الرحمن الرحيم
بيان صادر عن التكتل الوطني لقبائل اليمن
هذا بيان للناس
قال تعالى (( واتقوا فتنة لا تصيبن اللذين ظلموا منكم خاصة واعلموا ان الله شديد العقاب)) صدق الله العظيم.

يا جماهير شعبنا اليمني العظيم نزف اليكم أجل التهاني والتبريكات بأعياد الثورة الخالدة ورأس السنة الهجرية ونبارك ونحيي صمود شعبنا بكل قواه الحية في وجه آلة الموت والدمار للقوى الإ نقلابية والظلامية وميليشياتهم وها نحن نشهد اليوم بعضا من أعمالهم القذرة وسعيا منهم إلى تعويض هزائمهم المتلاحقة وقرب تخليص شعبنا من شرورهم وآثامهم بما سمي وثيقة الشرف القبلي والقبيلة اليمنية منها براء ولا تمثلهم ولا تشرفهم بل إنه وثيقة العار في تعد صارخ على أعراف وأسلاف القبيلة والتي لم تكن يوما إلا رافدا للثورة والوحدة والجمهورية لذلك وقف كبار مشائخ اليمن وعقالها ومرجع عرفها أمام هذا العيب الأسود من زمرة لا هم لها سوى مصالحها أو الطوفان وهذه أوهام في أذهانهم قد عرفها شعبنا فخرج في كل المحافظات ليعبر عن رفضه لمشروعهم الإنقلابي وخروجهم على كل الثوابت الوطنية فمنذ الانقلاب المشؤم في(21) سبتمر2014 لم يرى شعبنا سوى الويلات وتدمير مقدراته وقطع الخدمات عنه واثرائهم الغير مشروع على حساب أقوات ومقدرات الشعب مستغلين صبر الشعب عليهم وتكيفه مع الظروف فقاموا بنشر هذه الوثيقة التي لا تحمل شرفا ولا عزا بل تجلب الويلات والحروب والثأرات والتفكك المجتمعي ونشر الفوضى والحروب.
ونلخص لكم أبرز المخاطر لهذه الوثيقة :
1/الحرب الأهلية من طاقة الى طاقة كما اراد المخلوع
2/ تفكيك النسيج الاجتماعي للمجتمع اليمني
3/ تمزيق أواصر القربى والرحم والصحب
4/ ايقاد نار الفتن والثارات في كل قرية وبيت
5/ استباحة الأموال والأعراض والدماء
6/ العودة الى ما قبل الثورة والجمهورية إلى عهد الرهائن والغاء الدستور والقانون والأحكام الإسلامية وأعراف وأسلاف قبائل اليمن الابية
7/ العودة إلى الجاهلية قبل الإسلام وإلى وثيقة العار بمكة التي استبيح بموجبها أموال المسلمين وديارهم.
8/ الغرم المالي على أساس العصبية الجاهلية للموقعين عليها .

لذلك فقد وقفنا أمام هذا العار ونطالب جماهير شعبنا اليمني في المدن والقري برفض هكذا وثيقة وفضح خفاياه
ونحذر من التوقيع عليها في كل مناطق اليمن ومن وقع عليها ممن غرر به اعلان البراءة منها والا فهو شريك في الاعتداء والقتل والحروب وسفك الدماء وهو غريم أمام الله ثم أمام الدولة والقبيلة ولن يسقط حق بالتقادم.

وفي الاخير ندعوا جماهير شعبنا اليمني العظيم الالتفاف حول الشرعية الدستورية والنظام الجمهور ي والوحدة وجيشناالوطني بجميع فئاته حتى اولئك المغرر بهم سواء من المليشيات أو قوات علي صالح فاليمن يتسع للجميع والصحب والأخوة أبقى من الأموال والكراسي وأي أطماع لنعود جميعا إلى مخرجات الحوار الوطني التي أجمع عليها اليمنيون بجميع فئاتهم وأحزابهم وقبائلهم ونبتعدعن لغة التخوين والتكفير والمناطقية والطائفية .

عاشت اليمن حرة أبية
صادربتاريخ /17/10/2015 م

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.