إزاحة الستار على لوحتي شارع الملك سلمان بن عبد العزيز أل سعود في عدن | يافع نيوز
أخر تحديث : 09/12/2016 - 12:07 توقيت مكة - 03:07 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
إزاحة الستار على لوحتي شارع الملك سلمان بن عبد العزيز أل سعود في عدن
إزاحة الستار على لوحتي شارع الملك سلمان بن عبد العزيز أل سعود في عدنaa

يافع نيوز- خاص:

تم اليوم بعدن إزاحة الستار على لوحتي شارع الملك سلمان بن عبد العزيز الخط البحري سابقا بتنفيذ من حملتي “شكرا مملكة الحزم” و “شكرا إمارات الخير” على نفقة الشيخ عبد العزيز بن عبد الحميد المفلحي بموجب القرار الجمهوري رقم (68) لسنة (2015م) والذي قضى بتسمية الشارع الرئيس من جولة كالتكس إلى جولة ريجل في محافظة عدن بشارع الملك سلمان بن عبد العزيز اعترافاً وتقديراً لجهود خادم الحرمين الشريفين. وجاء في نص القرار:
استناداً إلى الموقف الأخوي والصادق والشجاع الذي تبنته دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز للوقوف مع الشعب اليمني في محنته التي يمر بها والذي يترجم على أرض الواقع بكل صور وأشكال الدعم والمساندة، وانطلاقاً من مسؤوليتنا في الاعتراف والإشادة بهذا الدور العظيم الذي يقوم به الأشقاء لإنقاذ اليمن ومنع مزيداً من التدمير جراء الأعمال العدوانية للمليشيات الانقلابية.

وقال رئيس حملة “شكرا إمارات الخير” والمنسق العام لحملة “شكرا مملكة الحزم” الزميل الصحفي “فراس اليافعي” : أن رفع لوحتين لشارع الملك سلمان بن عبد العزيز على نفقة السياسي المعروف الشيخ عبد العزيز بن عبد الحميد المفلحي وبموجب قرار الرئيس هادي تأتي عرفانا بدور الملك سلمان بن عبد العزيز في إنقاذ بلدنا من سيطرة المليشيات الانقلابية .
مضيفا: لقد ظن اليمنيون ومن خلفهم العالم، أن الحرب التي شنّها المتمردون وقوات المخلوع علي عبدالله صالح على اليمن، لن تكون إلا بداية لانزلاق البلد في مستنقع الاضطراب اللا متناهي، أسوة ببقية بلدان الشرق الأوسط التي ما تزال تعصف بها الاضطرابات والاقتتال الداخلي بإيقاد خارجي منذ سنين؛ غير أن المملكة العربية السعودية ومليكها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز حشدت دول الجوار والجوار البعيد، للدفاع عن اليمن واليمنيين من خلال حفاظها على الاستقرار فيها، ومنعا لنشوب اضطراب قد يتسلل إلى دول الخليج.
مضيفا: يحتم علينا ذلك شكر الله جلّ في علاه، ومن بعده قيادات دول التحالف بزعامة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، والرئيس هادي، الذين بدأوا بتخليص عدن من شرّ ودنس هذه المليشيات لأرض المدينة الطاهرة، وتوسع عمليات التطهير نحو لحج وأبين، ومن ثم بقية المحافظات اليمنية الأخرى.
السياسي المعروف الشيخ عبد العزيز بن عبد الحميد المفلحي قال «نحمد الله على هذا الحدث وهذا الإنجاز وهذه العاصفة التي وضعت النقاط على الحروف التي وجه بها الملك سلمان، فنحن سعداء كل السعادة بنصرة بلادنا والوقوف مع الشعب وإنقاذه من يد الحوثيين الذين أفسدوا في البلاد وروعوا الآمنين، فقد أتت «عاصفة الحزم» كدرس لهم وضربة قوية ضد الباطل».
مضيفا: أرفع أسمى آيات الشكر والامتنان للملك سلمان على ما قام به تجاه اليمن وهذا ليس بمستغرب عليه -حفظه الله- حيث أنقذ اليمن من يد الحوثيين».

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.