أخر تحديث : 11/12/2016 - 01:56 توقيت مكة - 04:56 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
الإمارات شريك النصر ورفيق البناء
  • منذ سنة واحدة
  • 7:28 م

ياسر اليافعي
كنت من أشد المعجبين بالتجربة الإماراتية التي كانت نموذج رائع في المنطقة، سواء النهضة الاقتصادية أو النهضة في مجال العلم والتعليم، وكذلك نمط الحكم الذي تتبعه دولة الإمارات وهو ما نعكس ايجابياً على المواطن الإماراتي بشكل خاص والعربي بشكل عام .
ومؤخراً وبعد مشاركة الإمارات ضمن قوات التحالف العربي شاهدنا جهود الإمارات وتضحياتها على أرض الواقع، ولمسنا حجم الانجاز الذي تحقق ويتحقق، وعشنا الإنتصارات واقعاً، وشاهدنا الإخوة الإماراتيين مثل خلية النحل منهم من قدم روحه دفاعاً عن الحق ومنهم من يعمل في الاغاثة لمساعدة المحتاجين ومنهم من يعيد تأهيل مطار عدن الدولي، كل تلك التضحيات زادت من حبنا وإعجابنا وتقديرنا للإمارات وشيوخها وشعبها .
فرحة الإنتصار وعودة الحياة الى طبيعتها، لن يشعر بحلاوتها ولذتها ويقدر حجمها إلا من عاش فترة الحرب والنزوح والقصف والقتل والموت، وفرحة الانجاز لن يعيشها الا من شاهد الانجازات تتحقق امام عينيه ويلمسها على أرض الواقع، ونحن عشنا كل ذلك وشاهدنا الدور الإماراتي جلياً وواضحاً في كل المراحل سواء فترة الحرب وما بعدها وحالياً إعادة الخدمات والحياة الى طبيعتها .
الجيش الإماراتي منذُ بداية الحرب كان شريكاً للمقاومة دربها ونظمها وزودها بالسلاح، خاض الى جانبها أعنف المعارك في المطار والتواهي وحتى تحرير العند وأبين، وقدم تضحيات جسمية باستشهاد عدد من جنوده البواسل في هذه المعارك التي اسفرت عن النصر الذي تحقق وأصبحنا نعيشه واقعاً ملموساً .
وبعد النصر ساهمت الإمارات في انقاذ مؤسسة كهرباء عدن من الانهيار وتبنت رواتب العمال لمدة ثلاثة أشهر، ودفعت المستحقات المتأخره للطاقة المستأجره، واشترت طاقة اضافية تقدر با 64 ميجا، تعهدت بدفع رواتب الموظفين في قطاع المياة لمدة 6 أشهر وتعهدت بترتيب الجهاز الأمني ودعمه وبدأت فعلاً في ذلك، ساهمت بتوفير كميات ضخمة العلاجات والأجهزة التي تحتاجها مستشفيات عدن، تعهدت بدعم قطاع التعليم خلال الفترة المقبلة حتى تعود الدراسة لكافة المدارس في عدن والمحافظات المجاورة، المعونات الإنسانية وصلت الى كل بيت في عدن والمحافظات المجاورة.
ان كل التضحيات والجهود الجبارة والعملاقة لدولة الأمارات أصبحت حديث الناس في عدن والمحافظات المجاورة، وأصبح الكل يشيد بدورها الكبير والعملاق في تحرير هذه المحافظات.
لقد اثبتت الإمارات وقوفها الدائم مع الحق تدافع عن المظلوم وتنتصر له، وجيشها اثبت انه جيش مغوار يمتلك روح الفداء والتضحية بالإضافة الى ان الاحداث الأخيرة ابرزت التطور الكبير والنوعي في القوات المسلحة الإماراتية وامتلاكها أحدث الأسلحة والتكنلوجيا.
تحياتنا وشكرنا وتقديرنا لدولة الإمارات شيوخاً وحكاماً وشعباً… وتضحياتهم الجسيمة ستكون بمثابة الدين في رقابنا وجميلاً لن ننساه ما حيينا …

شاركـنـا !

أترك تعليق
ابحث في الموقع
حالة الطقس في عدن
صفحتنا علي فيسبوك
إعلان

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.