على رأسهم القيادي ابو هارون وفد من يافع الى حالمين لتقديم واجب العزاء ومواساة أهالي شهداء وجرحى جبل الزيتون | يافع نيوز
أخر تحديث : 10/12/2016 - 05:27 توقيت مكة - 20:27 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
على رأسهم القيادي ابو هارون وفد من يافع الى حالمين لتقديم واجب العزاء ومواساة أهالي شهداء وجرحى جبل الزيتون
على رأسهم القيادي ابو هارون وفد من يافع الى حالمين لتقديم واجب العزاء ومواساة أهالي شهداء وجرحى جبل الزيتون

يافع نيوز – خاص

قام وفد من أبناء يافع عصر اليوم بزيارة الى مديرية حالمين لتقديم واجب العزاء في شهداء قصف الطيران لجبل الزيتون والذي راح ضحيته 9 شهداء من ابناء حالمين بالاضافة الى 2 من ابناء ردفان .
الوفد كان على رأسه القيادي في جبهة العند أبو هارون اليافعي والاعلامي رئيس تحرير يافع نيوز ياسر اليافعي وعدد من الشخصيات الاجتماعية وابطال المقاومة المرابطين في جبهة العند .
كان في استقبالهم في مدينة حبيل الريدة بحالمين عدد من الشخصيات الاجتماعية من ابناء حالمين وردفان والضالع الذين اصفطوا في طابور طويل لاستقبال ضيوفهم من ابناء يافع .
وفي قاعة الشهداء القيت العديد من الكلمات حيث كانت كلمة ترحيبية بالضيوف تحدث فيها الدكتور عبدالمجيد العمري حيث رحب بضيوف يافع وشكر ابناء يافع على كل ما قدموه ويقدموه لكل الجبهات سواء بالرجال او بالاموال، وقال لا تجد جبهة في الجنوب الا ويافع حاضرة بقوه فيها تقدم الرجال والاموال في سبيل نصرة العقيدة والوطن .
القيادي ابو هارون كانت له كلمة ترحم فيها على ارواح الشهداء وقال ان دمائهم لن تذهب هدراً وسيتم الثأر لهم عاجلاً ام آجلاً، وتحدث ابو هارون عن تماسك الجبهة الداخلية في مثلث العند حيث اصبحت كتله واحده من الميسيمر الى الحرور الى الجهة الشمالية والجنوبية لقاعدة العند.
وقال ابو هارون ان هناك تنيسيق عالي المستوى مع قوات التحالف وقيادة المنطقة الرابعة لتخطيط لمعركة العند القادمة التي اشار الى انها قريبة جداً .
وفي ختام كلمته قام ابو هارون بتقديم مبلغ مالي كمواساة لعائلات الشهداء لكل شهيد مبلغ وقدره 5000 ريال سعودي لعدد 11 شهيد و مبلغ 42000 الف سعودي لصندوق الجرحى المشكل من ابناء حالمين .
وقال ابو هارون ان هذه المبالغ ليست شي امام تضحيات الشهداء والجرحى ولكن من باب مواساة اهاليهم والوقوف معهم .
بدوره تحدث الاعلامي ياسر اليافعي على تضحيات ابناء حالمين واكد على ضرورة تماسك الجبهة الداخلية لانها مفتاح النصر ولابد من ضرورة اغلاق أي ثغره يتسلل منها دعاة المناطقية
وأكد على ضرورة الحفاظ على تضحيات الشهداء وهي المعركة القادمة لأن هناك من يريد سرقة تضحيات الشهداء والجرحى ووفاء لشهداء يجب الحفاظ على هذه التضحيات والوفاء للشهداء والجرحى .
كما اشاد بدور المغتربين في دعم الجبهات وأسر الشهداء والجرحى ومساندتهم للمقاومة وهو ما كان له الاثر الايجابي في صمود الجبهة القتالية والجبهة الداخلية .
يشار الى ان الاستاذ عبد الحكيم السعدي والشيخ سقاف السعدي كان لهم الدور الأبرز في التفاعل والتحضير لهذا اللقاء الذي يهدف الى تعزيز اللحمه الجنوبية وتعميق اواصر المحبة والاخوة بين ابناء الجنوب

00

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.