عودة الرئيس هادي إلى عدن.. متى وكيف؟

د. فضل الربيعي
أسئلة تشغل بال الكثيرين اليوم في الشارع الجنوبي ، لماذا عائد إلى عدن ومتى يعود ؟ وهل عودته هذه المرة تختلف عن السابقة ؟ هل تحمل تباشير خير ؟ أم ستجلب مصائب جديدة لعدن ؟ ما بجعبته وماذا يقول لأسر الشهداء ؟ كيف تتقبله المقاومة ؟ .

هل عودته لمصلحة مشروع المقاومة ؟ هذه الأسئلة وغيرها سوف يجيب عليها الرئيس هادي وما عليكم إلا الانتظار ، ومثلما وجهت خطاب له عند قدومه إلى عدن في 21 فبراير كان خطاب متفاءل حينها ، إلا إنني هذه المرة عاجزا لا استطيع فعلا ان احسم رأي ألاستباقي وبقية هنا بين التشاؤم والتفاؤل .

كما يقال ” متسائل” لذا من حقي هناء ان أنبه فقط من أي استغلال سياسي خاطئ للانتصار الذي حققته المقاومة الجنوبية واستثمار دماء الشهداء من قبل قوى أو أجندات سياسية لذلك ، ولغير الهدف الذي ضحى من أجله مايزيد عن 2600 شهيد من خيرة شباب الجنوب خلال الأربعة الأشهر العجاف الماضية .

فهناك قوة جنوبية بالميدان معنية بالتعامل مع نتائج هذا الواقع ، يجب مراعاتها بل والاعتماد عليها في أي معادلة سياسية قادمة ، غير ذلك سوف تفتح الأبواب لحروب وكوارث إنسانية نحن في غنا عنها وقد تأتي بنتائج سلبية على امن واستقرار المنطقة .

إذا ماعاد الرئيس إلى عدن أتمنى أن تكون عودته تختلف كليا عن العودة السابقة بدء بطاقمه الفني والإعلامي والإداري وانتهاء بمشروعه السياسي !!

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock