الضالع تستعد لمعركة فاصلة | يافع نيوز
أخر تحديث : 11/12/2016 - 01:56 توقيت مكة - 04:56 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
الضالع تستعد لمعركة فاصلة
الضالع تستعد لمعركة فاصلةaa

يافع نيوز – فارس الجلال

شن طيران التحالف غاراته في عدد من المناطق بما فيها محيط قاعدة العند الجوية، فيما تحتدم المعارك في عدد من مناطق جنوب اليمن، بين المقاومة، وبين مليشيات الحوثيين والمخلوع، وتتصدر الضالع الأحداث. وتتزامن هذه التطورات مع قيام المليشيات بممارسة التنكيل في شبوة، بتفجير منازل قادة وعناصر في المقاومة، فيما يواصل التحالف مشاركة المقاومة، في توجيه مزيد من الضربات للمليشيات، وقطع الإمدادات عنها.

ففي محافظة الضالع تدور معارك عنيفة ومتواصلة بين المقاومة ومليشيات الحوثيين والمخلوع، في مناطق سناح وحجر وقعطبة. وفي هذا الصدد، قال أبو جهاد الضالعي، أحد قادة المقاومة الميدانيين لـ “العربي الجديد” إن “المقاومة تسعى لحسم المعركة في الضالع، وباتت تقترب من المعركة الفاصلة، بعد الضربات الموجعة التي تلقتها مليشيات الحوثيين والمخلوع”، مشيراً إلى أن “المقاومة فتحت أكثر من 20 جبهة ضد المليشيات، وكلها جبهات تواجه العدو، وفق قيادة وتنسيق دقيق”.

وفيما لا تزال المعارك متواصلة، على بعد مسافة تتجاوز عشرة كيلومترات شمال مدينة الضالع، لقي العديد من عناصر المقاومة مصرعهم، بينهم القيادي، محمد العقلة، فيما سقط عشرات القتلى والجرحى من مليشيات الحوثيين والمخلوع، وباشرت المقاومة بدفن قتلاها.

تكبدت مليشيات الحوثيين والمخلوع خسائر كبيرة في الضالع، مع احتمال خروجها منها نهائياً، في ظل الانهيارات في صفوفها، والتي تحاول تغطيتها في عدن وشبوة

وشنت طائرات التحالف هجمات على مواقع ما تبقى لمليشيات الحوثيين والمخلوع، في سناح وقعطبة، لا سيما معسكر القوات الخاصة، فضلاً عن استهداف معسكر الصدرين، المطل على مناطق المواجهات، وتزامن القصف مع استمرار المواجهات.

وقد تكبدت مليشيات الحوثيين والمخلوع خسائر كبيرة في الضالع، مع احتمال خروجها منها نهائياً، في ظل الانهيارات في صفوفها، والتي تحاول تغطيتها في عدن وشبوة، لكن وفق مصادر في المقاومة في هذه المناطق، لا سيما في عدن، فإن قوات المقاومة أحرزت تقدما في عدة جبهات في عدن، فيما فشلت المليشيات في دخول منطقة جعولة، أحد مداخل عدن الشمالية، والتي تسعى منذ أكثر من خمسة أيام، من خلالها، إلى الدخول إلى مدينة المنصورة، وسط قصف عنيف لطائرات التحالف، على مواقع المليشيات شرق وشمال عدن.

كما واصلت اليوم مليشيات الحوثيين والمخلوع تفجير منازل بعض قادة وعناصر المقاومة، في منطقة الصعيد في محافظة شبوة، بينها مساء السبت تفجير منزل الشيخ القبلي البارز، القيادي في الحراك الجنوبي، صالح بن فريد العولقي.

ولم تغب بوابتا عدن الشرقية، والمتمثلة في محافظة أبين، والشمالية المتمثلة في محافظة لحج، عن المشهد والأحداث، ففي الوقت الذي سقط فيه عشرات القتلى والجرحى من مليشيات الحوثيين والمخلوع، في جبهة بلة محيط قاعدة العند الجوية في لحج، قامت، مساء اليوم، غارات التحالف باستهداف عربات وعتاد عسكري لمليشيات الحوثيين والمخلوع في محيط قاعدة العند الجوية، بينما شن طيران التحالف أربع غارات اليوم استهدفت تجمعات لمليشيات الحوثيين والمخلوع، وجسراً في جبل ثرة شمال محافظة أبين، لقطع الإمدادات عن المليشيات القادمة من محافظة البيضاء.

العربي الجديد

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.