لعيني أمي الحبيبة عدن .. كلمات | طلاح الطفي | يافع نيوز
أخر تحديث : 08/12/2016 - 08:47 توقيت مكة - 23:47 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
لعيني أمي الحبيبة عدن .. كلمات | طلاح الطفي
لعيني أمي الحبيبة عدن .. كلمات | طلاح الطفي

لعيني أمي الحبيبة عدن ..

كلمات | طلاح الطفي

…………………..

( تقديم )

 

المكان عدن

والزمان عدن

والحبيبة عدن

كلما لملم الليل أوجاعنا

حمحمة في رؤانا

ورفت نوارسها

فوق أحلا منا

في حنايا مراسيلها

ثورة الوجد

تثمل أشواقنا

بكؤوس من الود

ممزوجة بالحنان

***  ***

المكان عدن

والزمان عدن

والحبيبة عدن

عندما جار في ظلمها جارها

وتحنى الزمان

حلقت فوق شمسان أرواحنا

ورسمنا على  ثوبها رسمت القلب

بالأرجوان

عانقتنا  وقالت:هيت لكم

وأخرجت عقدها الكهرمان

 

***  ***

لعيني أمي الحبيبة عدن

 

 

عيون المحبين جاحظة

وعيون المريبين جاحظةُ

كل عين عليها

على كل حال

بها ما يثير الورى

منذ أن كان في الأصل

من لا يفرق

بين المكان المكان

وبين المكان الذي

يتزوج فيه المكان الزمن

المكان عدن

والزمان عدن

وعدن في عيون المحبين

و الكارهين عدن

عدن لا تحيد عدن لاتحد

***  ***

المكان عدن

و الزمان عدن

وعدن من قديم الزمن

اسمها اسم جنة

يثير المودة

يثير الشجن

***  ***

بين قوسين

أسم الحبيبة عدن

من سماوات علين

أنزل أسم الحبيبة عدن

***     ***

المكان عدن

والزمان عدن

والحبيبة عدن

المساكين ترحمهم

والشياطين ترجمهم

والمريبين تمهلهم

بعد حين على رسلها

والمحبين تحضنهم في ثوان

*** ***

المكان عدن

والزمان عدن

والحبيبة عدن

كلما لملم الليل أوجاعنا

حمحمة في رؤانا

ورفت نوارسها

فوق أحلا منا

في حنايا مراسيلها

ثورة الوجد

تثمل أشواقنا

بكؤوس من الود

ممزوجة بالحنان

***  ***

المكان عدن

والزمان عدن

والحبيبة عدن

عندما جار في ظلمها جارها

وتحنى الزمان

حلقت فوق شمسان أرواحنا

ورسمنا على  ثوبها رسمت القلب

بالأرجوان

عانقتنا  وقالت:هيت لكم

وأخرجت عقدها الكهرمان

***     ***

عدن أمنا والحنان

عدن أمننا والأمان

وعدن حبنا الأزلي

من قديم الزمان

***  ***

المكان عدن والزمان

والزمان عدن والمكان

***  ***

نياط التواصل

عدن

أم التكافل

عدن

طريق القوافل

عدن

أساس التوافق

عدن

الكذب والزور أعداها

والصدق والبر

أبنائها من زمان

 

 

 

                            صلاح ألطفي 28/2/2002 م

 

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.