الجبير: «إعادة الأمل» تهدف لإحياء العملية السياسية وحماية المدنيين | يافع نيوز
أخر تحديث : 04/12/2016 - 11:35 توقيت مكة - 02:35 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
الجبير: «إعادة الأمل» تهدف لإحياء العملية السياسية وحماية المدنيين
الجبير: «إعادة الأمل» تهدف لإحياء العملية السياسية وحماية المدنيين

يافع نيوز – الشرق الأوسط

قال السفير السعودي لدى الولايات المتحدة، عادل الجبير، إن السعودية سترد على أي تحركات أو تهديدات تقوم بها ميليشيا الحوثي المدعومة عسكريا من إيران. وأكد في مؤتمر صحافي عقد أمس في العاصمة الأميركية واشنطن، أن الرياض تدرك أن الحل في اليمن يكمن في المسار السياسي، وأن عملية «إعادة الأمل» تهدف لإحياء العملية السياسية وحماية المدنيين وضمان وقف اعتداءات الحوثيين على المواطنين أو تهديداتها للسلم في اليمن أو المنطقة.
وشدد الجبير في المؤتمر الذي عقد في مقر السفارة السعودية في واشنطن، أن المملكة ستواصل الدفاع عن الشرعية ممثلة في الرئيس اليمني الشرعي عبد ربه منصور هادي، مؤكدا أن خيار القوة متاح إذا لزم الأمر، خصوصًا لمنع الحوثيين من السيطرة على اليمن. وقال السفير السعودي في حديثه أمام الصحافة ووكالات الأنباء، إن عملية «عاصفة الحزم» حققت أهدافها بتدمير الترسانة العسكرية التي استولى عليها الحوثيون، إلى جانب تأمين الملاحة البحرية في مضيق باب المندب، مشيرًا إلى أن الرقابة البحرية والجوية ستتواصل وتستمر للتأكد من عدم تسليح الحوثيين من قبل أي دولة.
وتحدث الجبير عن «إعادة الأمل»، وقال إن السعودية ستعمل على إعمار اليمن وتحقيق الرخاء للشعب اليمني الشقيق، موضحا أن هذه العملية بدأت بعد انتهاء وتحقيق الأهداف الأساسية من «عاصفة الحزم»، مؤكدا في أكثر من موضع، أن هناك أدلة على تورط إيران بتسليح الحوثيين، مشيرًا إلى أن السفن المتجهة لليمن ستكون عرضة للتفتيش للتأكد من عدم نقلها أسلحة للمتمردين الحوثيين.
ويواصل الجبير حديثه عن إيران بقوله: «لن نترك أي وسيلة لإيران لخلق القلاقل في اليمن مجددا وهي جزء من المشكلة لا الحل وهي قدمت دعما عسكريا للحوثيين».
وعن الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، أكد السفير السعودي أنه قاد اليمن إلى الهاوية وعرقل عملية الانتقال السلمي للسلطة التي اتفقت عليها جميع الأطراف اليمنية، مشيرا إلى أن ميليشيا الحوثي لا تزال تقوم بأعمال عدائية في عدد من المحافظات منها تعز، مؤكدًا أنهم نقضوا أكثر من 16 اتفاقا وقعوا عليها حتى الآن. وقال: «نقدم دعما عسكريا لمجموعات تقاتل الحوثيين، خصوصا جنوب اليمن وهناك وحدات عسكرية تابعة للحوثيين تقوم بأعمال عدائية وكل الخيارات متاحة وقد نلجأ للقوة مجددا إذا لزم الأمر».

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.