أخر تحديث : 09/12/2016 - 09:58 توقيت مكة - 00:58 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
الجنوب ينتصر لقضيته لا لغيرها !!!
  • منذ سنتين
  • 3:07 م

الجنوب ينتصر لقضيته لا لغيرها !!!

من يقول أن التضحيات الجنوبية التي تقدم في ساحات الشرف هي من أجل استعادة شرعية ما لأي كان في اليمن فهو بعيد كل البعد عن حقيقة مايدور على الساحة الجنوبية ومن يصر على التمادى في تجيير تضحيات أبناء الجنوب لحسابات الصراع في الجمهورية العربية اليمنية فهو يمعن في السخرية من نفسه ومن المحيطين به والتابعين له !!

لقد فرضت  شرذمة من اللصوص والافاقين  وقطاع الطرق في الجمهورية العربية اليمنية القتال على أبناء الجنوب العربي ولم يترك لنا خيارا سوى خيار المواجهة وهانحن نواجه المحتل اليمني الذي يصر على استكباره وطغيانه في احتلال أرضنا وتدمير كل معالم الحياة فيها على مرأى ومسمع من العالم المتحضر الذي يدعي رعايته للسلام والعدل والحق..

ان الحرب الدامية الظالمة التي يشهدها الجنوب العربي اليوم تؤكد عدوانية المحتل وتؤكد كذب رواياته التي ينسبها زورا وبهتانا للتاريخ ويدعي من خلالها أن الجنوب جزء منه ، فلا تلتقي الأفعال القبيحة والقتل والتنكيل والحرق والتخريب التي يمارسها هذا العدو الغاشم بحق أبناء الجنوب مع مايدعيه من واحدية الوطن والأخوة ، فالحقد الذي يتمرد من خلال أفعال هؤلاء الغزاة يفضح كذب ادعاءاتهم ويؤكد أن الجنوب العربي دولة مستقلة وشعبا له عاداته وتقاليده وثقافته المستقلة وامتداده التاريخي ايضا التي تميزه وبوضوح عن همجية هذا المحتل العابث القادم من أعماق ظلمات القرون الغابرة. .

إن العالم والإقليم وخاصة اشقائنا في السعودية والخليج العربي وكافة الدول العربية والإسلامية ملزمون اليوم ببراءة الذمة أمام الله والتاريخ بإعلان موقفا واضحا من قضية أبناء الجنوب وحقهم في استعادة أرضهم وبناء دولتهم الجديدة التي تحترم القوانين والمواثيق الدولية ومبدا حسن الجوار ، فالجرائم التي ترتكب بحق شعب الجنوب العربي على أيدي الغزاة المعتدين تؤكد أنها نابعة من حالة حقد دفينة تختزنها عقول وصدور هؤلاء الاجلاف ضد أبناء الجنوب ولا توحي مطلقا انها حالة دفاع عن أي هدف أو شعار ترفعه زورا تلك العصابات مهما كالت من أكاذيب ..!!

أننا في الجنوب ومن ساحات الشرف نعلن للعالم أجمع وللأخوة الأشقاء في الخليج والسعودية والأخوة العرب والمسلمون بأننا لن نقبل بأقل من استعادة أرضنا بحدودها المتعارف عليها قبل العام 1990م وأننا لن نترك ساحات الشرف وسنستمر في القتال دفاعا عن هذا الهدف اليوم وغدا وإلى آخر قطرة دم تجري في عروقنا ونطالب الجميع بالكف عن تهميشنا والتغافل عن الحق الجنوبي لأننا اليوم نحن من يصنع النصر على الواقع وان تهافتت علينا عصابات المافيا الإعلامية غير النزيهة وغير المحايدة وغير المهنية والتي تحاول تغيير ملامح الحقيقة السائدة على الأرض. .!!

ان الحق المسلوب ينادينا للثبات والتضحية من اجله ولن نتراجع عن تلبية النداء.. ..وإن الحياة التي نقدسها تنادينا لتعمير الأرض ونشر السلام ونتمنى أن تترك لنا الفرصة لتلبية ندائها….

على العالم اليوم أن يدرك أن أبناء الجنوب يعشقون الحياة والسلام ويقدسون العلاقات الإنسانية بعيدا عن التطرف والكراهية التي لاتعمر الكون وقد ارغمهم الغزاة على حمل السلاح والدفاع عن وطنهم وكرامتهم وهم اليوم يحملون في ايمانهم البندقية وفي شمائلهم غصن الزيتون فلا تسقطوا غصن الزيتون من أيديهم. ..!

عبدالكريم سالم السعدي
رئيس تجمع القوى المدنية الجنوبية
( الحراك الجنوبي )
عدن

شاركـنـا !

2 تعليقان
  1. عبد الكريم عندي كلمتين فقط لاغير
    انتا واهم وبتحلم بالمقلوب ياقنوب العرب هههههههههه

  2. يقول زائر:

    مازالت العنجهية والغرور والعنصرية تجري في دمائكم حتى وانتم في أضعف قوتكم تتحثون باسم الجنوب والجنوب بريئ من أفعالكم تحلمون بعودة حكم السلاطين لتفروضوا سيطرتكم على أبناء الجنوب وهم لكم كارهون من حضرموت إلى المهرة مروراً بعدن وشبوة، أين حسن باعوم والعطاس والبيض؟ أين من الشباب الذين أخرجتموهم من بيوتهم وتسببتم في قتل بعضهم؟ أين هم اليوم من العدون الحوثي وعفاش عليهم؟ فقط أبناء عدن وشباب عدن هم يقفون في وجهة البغاة عليهم ومعهم من يساندهم من أبناء لحج وشبوة وخضرموت وتعز والبيضاء ومأرب الذين يقفون في المواجهة. أما أنتم الذين كنتم قبل العاصفة تستعرضون قوتكم فأين هي القوة اليوم وأعدن الباسلة وأبناء عدن الأحرار يواجهون عدوهم وقد خذلتموهم. يا عزيزي الوقت قد تغير وتفكير الناس وطموحاتهم وتطلعاتهم قد تغيرت فلا تظن أن إخواننا في حضرموت وشبوة والمهرة غيرها من محافظات الجنوب سيرجعون تحكم سلاطينكم الذين تزعمون. ولا فرق بينكم وبين الحوثيين. الحوثيين يحلمون بحكم السيد واسعباد العباد تحت عباءة آل البيت وأنتم في أبين تحلمون بحكم أبناء الجنوب باسم السلاطينز

أترك تعليق
ابحث في الموقع
حالة الطقس في عدن
صفحتنا علي فيسبوك
إعلان

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.