السيسي يخطط لمشاركة عسكرية أوسع.. وإيران تطلب تدخل عُمان | يافع نيوز
أخر تحديث : 10/12/2016 - 11:42 توقيت مكة - 14:42 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
السيسي يخطط لمشاركة عسكرية أوسع.. وإيران تطلب تدخل عُمان
السيسي يخطط لمشاركة عسكرية أوسع.. وإيران تطلب تدخل عُمان

يافع نيوز – الشرق الاوسط

بينما تواصل قوات التحالف التي تنفذ عملية «عاصفة الحزم» غاراتها لإعادة الشرعية إلى اليمن، أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي عزم بلاده توسيع مشاركتها في العملية التي تقودها السعودية، مشددا على أن «مصر لن تتخلى أبدا عن أمن الخليج».

ولمح السيسي في رسالة إلى مواطنيه بثها التلفزيون المصري الرسمي، أمس، عقب جلسة طارئة للمجلس الأعلى للقوات المسلحة، إلى إجراءات دستورية يتطلبها تدخل الجيش في عمليات عسكرية. وقال إن «الأمور تبحث بشكل مؤسسي، لكننا نضع إطارا آخر كلنا نتوافق عليه, وهو أن حماية الأمن القومي العربي لن يكون إلا بنا جميعا».

في غضون ذلك، أكد المتحدث باسم قوات التحالف، العميد ركن أحمد بن حسن عسيري، أن القوات تعي حجم المسؤولية تجاه الشعب اليمني وأمن وسلامة المنطقة، وأن إحدى أهم هذه المسؤوليات هي الجانب الإنساني.

جاء ذلك ردا على دعوة روسيا لمجلس الأمن الدولي، أمس، لإعلان هدنة وتعليق الحملة الجوية في اليمن {لتسهيل إجلاء المدنيين الأجانب والدبلوماسيين وتقديم المساعدات الإنسانية}.

في المقابل، أعلن السفير السعودي لدى الأمم المتحدة، عبد الله المعلمي، أمس، أن السعودية لا ترى ضرورة لمشروع القرار الذي قدمته روسيا، وشدد على أنه إذا انسحب الحوثيون من صنعاء ومن المدن التي سيطروا عليها {فعندها يكون للحوار مكان، لكن حتى الآن هم متعنتون في ذلك».

من جانبه, وجه الرئيس الإيراني حسن روحاني رسالة للسلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان، يحثه فيها على المساعدة في وقف الحرب.

وذكرت وكالة الأنباء الإيرانية «إيرنا» أن مساعد وزير الخارجية الإيراني حسین أمیر عبد اللهیان التقى في مسقط أمس الوزیر المسؤول عن الشؤون الخارجیة العمانی یوسف بن علوي، وابلغه «ضرورة تقدیم المساعدة لوقف الحملات علی الیمن فورا، والحیلولة دون توسیع رقعة الحرب فی المنطقة، والتركيز علی الآلیة السیاسیة».

إلى ذلك, أكد ناشطون وحقوقيون يمنيون أن استهداف الحوثيين وانصار الرئيس السابق علي عبد الله صالح للمدارس والمراكز الطبية والأحياء السكنية بالمدافع الثقيلة والدبابات يرقى إلى جرائم حرب.

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.